إلقاء القبض على أفراد شبكة للاحتيال وغسل الأموال في بريطانيا على صلة بسورية


أخر تحديث : الجمعة 11 ديسمبر 2015 - 9:33 صباحًا
إلقاء القبض على أفراد شبكة للاحتيال وغسل الأموال في بريطانيا على صلة بسورية

أوقفت الشرطة البريطانية، أمس الخميس، تسعة أشخاص متورطين في قضية احتيال وغسيل أموال، بعد تحقيقات بحثا عن أنشطة إرهابية كشفت عن نقل أموال مثير للشبهة لحساب شخص سافر إلى سورية.

وقالت الشرطة إن الشبكة تحصلت على مليون جنيه إسترليني (4ر1 مليون أورو) عن طريق الاحتيال من خلال استهداف كبار السن والأكثر ضعفا في جنوب بريطانيا، عبر الادعاء بإبلاغهم عن حصول احتيال مصرفي ثم إقناعهم بدفع مبالغ نقدية “لحماية أموالهم”.

وقال ريتشارد والتون رئيس وحدة مكافحة الإرهاب في شرطة العاصمة لندن “كشفنا عملية الاحتيال بعد أن كشف تحقيق منفصل عن الإرهاب عن عمليات دفع أموال مثيرة للشبهة لحساب مصرفي لشخص يعتقد الآن أنه سافر إلى سورية”.

وتوصلت الشرطة إلى أن زعيم الشبكة يدعى مخزوم أبو قار وكان يدير عمليات الاحتيال من حساب في شمال لندن.

ووجهت لعناصر الشبكة تهم غسيل الأموال أو التآمر للقيام بعمليات احتيال وهم ينتظرون محاكمتهم.

ولم تكشف الشرطة إن كان أي من هؤلاء سافر إلى سورية أو إن كان صاحب الحساب المشتبه به لا يزال هناك.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.