افينك يا حداد: تشرميل السياح بفاس واحتجاجات على امانديس بطنجة تكبد السياحة المغربية خسائر فادحة والوزارة غائبة


أخر تحديث : الإثنين 2 نوفمبر 2015 - 11:17 مساءً
افينك يا حداد: تشرميل السياح بفاس واحتجاجات على امانديس بطنجة تكبد السياحة المغربية خسائر فادحة والوزارة غائبة

وقع حدثين خطيرين في الايام الاخيرة، انعكس سلبا على السياحة المغربية وبشكل خطير تقول مصادر “سياسي”.
فبعد الاعتداء وتشرميل سائحين بفاس، تراجعت السياحة واصبح المواطنين والسياح يتخوفون من زيارة فاس.
في حين كان لاحتجاجات الشعبية على ارتفاع اسعار الكهرباء والماء بطنجة قوة، كشفت خطورة الوضع الذي تقوم به امانديس، والغريب ان بعض السواح الاجانب تجاوبوا مع الاحتجاجات، في حين قالت مصادر” سياسي”، انه في الوقت الذي تنفق فيه وزارة السياحة والمكتب الوطني للسياحة اموالا وحملات من اجل تشجيع السياحة سكت ولم يصدر اي بلاغ ولا القيام بحملة تنويرية وتوضيحية في الامر، ويبدو ان وزارة السياحة خارج السياق..

var adckDynParam = {

host : null

};

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.