الإرهاب يهدد حاليا المجتمعات بعد أن كان يهدد الأفراد


أخر تحديث : السبت 19 ديسمبر 2015 - 12:01 صباحًا
الإرهاب يهدد حاليا المجتمعات بعد أن كان يهدد الأفراد

أكد مشاركون في لقاء حول موضوع “الوطن والديمقراطية ضد الإرهاب” ، نظم مساء اليوم الجمعة بالمحمدية ، أن الإرهاب يهدد حاليا المجتمعات برمتها بعد أن كان في الماضي القريب يهدد الأفراد .

وأوضحوا خلال هذا اللقاء المنظم بمناسبة مرور أربعين سنة على اغتيال عمر بن جلون ( 18 /12/ 1975 )، أن الإرهاب يسعى لاكتساح كل المجتمعات بكل الطرق بناء على أفكار متشددة ومتطرفة ، وبالاعتماد على فهم خاطئ للدين الإسلامي الذي يدعو الى التسامح والتعايش .

وفي هذا السياق، أبرز السيد محمد اليازغي الكاتب الأسبق لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية ، وأحد الذين عايشوا عمر بن جلون ، أن الإرهاب يهدد المجتمع بأكمله في الوقت الراهن، بالاعتماد على فكر متطرف، وذلك من أجل المس باستقرار الأوطان وتفكيكها.

وقال إن هزم الإرهاب والتطرف يتوقف بالأساس على القوى الديمقراطية والعلماء المستنيرين ، مشيرا في هذا السياق إلى أن المغرب يزخر بطاقات يمكنها مواجهة كل أشكال التطرف.

وفي السياق ذاته، أبرز الشاعر والمحامي السيد عبد الرفيع الجواهري، أن الإرهاب يشكل عدوا حقيقيا للديمقراطية، كما أنه لا يؤمن لا بالجغرافية، ولا حتى بالأوطان، ويعتمد على فكر فاش للمس باستقرار الدول وتهديد حياة الناس.

ومن جهته، اعتبر الجامعي السيد محمد العمري، أن التطرف والخطر الأصولي يهددان قيم الحرية والديمقراطية، لكن مجاله اتسع حاليا على نطاق واسع.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.