الجلوس لفترات طويلة بلا نشاط هو وحده المرتبط بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب


أخر تحديث : الثلاثاء 16 أغسطس 2016 - 8:57 صباحًا
الجلوس لفترات طويلة بلا نشاط هو وحده المرتبط بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب

قالت مراجعة جديدة لأبحاث سابقة إن من غير المحتمل أن يؤدي الجلوس بلا نشاط بشكل معتدل على الأقل للإصابة بأمراض القلب.

وخ لص الباحثون بناء على تحليلهم إلى أن الجلوس بلا نشاط لفترات طويلة جدا أي أكثر من عشر ساعات يوميا هو وحده المرتبط بزيادة خطر الإصابة بأزمة قلبية أو جلطة دماغية أو الوفاةنتيجة أمراض متصلة بالقلب.

وبالمقارنة بالجلوس لأقل من ثلاث ساعات يوميا خلال الفترة التي يكونفيها الإنسان مستيقظا فإن الجلوس بلا حراك لأكثر منعشر ساعات هو الذي يتم ربطه بزيادة ثمانية في المئة في خطر الإصابة بأمراض القلب.

وقال كبير معدي المراجعة الدكتور أمباريش باندي من مركز ساوث وسترن الطبي التابع لجامعةتكساس في دالاس “نتائجنا تشير إلى أن فترة الجلوس مرتبطة بزيادة خطر الإصابة بأمراض شرايين القلب بمستويات عالية جدا بصرف النظر عن عوامل الخطر المحتملة الأخرى مثل مؤشر كتلة الجسم والنشاط البدني .”

وقال باندي لرويترز هيلث عبر البريد الالكتروني إنه لم ي عرف على وجه الدقة ما هي مدة الجلوس بلا نشاط التي يتعين تفاديها لتقليل خطر الإصابة بأمراض شرايين القلب.

وحلل الباحثون بيانات من تسع دراسات استمرت لفترات طويلة وتابعت أكثر من 700 ألف بالغ وقيمت الصلة بين الفترة التي لا يمارسون فيها نشاطا ووقوع أحداث مثل الإصابة بأزمة قلبية وجلطة دماغية. وتضمن”وقت الجلوس بلا نشاط” أي فترات يقل فيها نشاط الانسان مثل الجلوس أمام التلفزيون أو قيادة السيارة.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.