الجمهور الوجدي يخرج إلى الشارع احتفالا بعودة “سندباد الشرق” للقسم الوطني الأول


أخر تحديث : الأحد 3 مايو 2015 - 9:59 مساءً
الجمهور الوجدي يخرج إلى الشارع احتفالا بعودة “سندباد الشرق” للقسم الوطني الأول

خرج الجمهور الوجدي مساء اليوم الأحد إلى الشارع احتفالا بالإنجاز التاريخي الذي حققه فريق مولودية وجدة “سندباد الشرق”، بعودته للقسم الوطني الأول بعد فوزه على ضيفه اتحاد تمارة بهدف دون رد في مباراة جمعت بينهما عصر اليوم على أرضية الملعب الشرفي بوجدة، برسم الدورة الثلاثين الأخيرة من بطولة القسم الوطني الثاني لكرة القدم.

وجابت هاته الجماهير، التي تابعت أطوار هذه المباراة، مختلف الشوارع الرئيسية للمدينة خاصة شارع محمد الخامس، معبرين عن بهجتهم وفرحتهم بهذا الانتصار الذي كانوا ينتظرونه بشغف كبير بعد سبع سنوات، أي بعد الموسم الرياضي 2008 – 2009 الذي نزل فيه فريق المولودية إلى القسم الثاني وظل فيه إلى غاية اليوم.

ولم تمنع درجة الحرارة المرتفعة التي تعرفها اليوم مدينة وجدة الجمهور وعشاق فريق المولودية من متابعة أطوار هذا العرس الرياضي وتقديم الدعم الكبير لهذا الفريق العريق الذي فاز بأول كأس للعرش يتم تنظيمه بعد الاستقلال سنة 1957 بعد انتصاره على الوداد البيضاوي، حيث نال بذلك شرف تسليم هذا الكأس من يد جلالة المغفور له محمد الخامس.

وكان حسن أوغني، مدرب المولودية الوجدية لكرة القدم، قد أكد في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، عقب انتهاء هذه المباراة، على التضحيات التي قدمها اللاعبين خلال هذا الموسم وكذا المجهودات الجبارة التي بذلها المكتب المسير من أجل تحقيق الصعود للقسم الوطني الأول.

وأشاد أوغني أيضا بالجمهور الذي أبان عن روحه الرياضية وساند اللاعبين منذ البداية حتى النهاية لتحقيق هذا المبتغى، مشيرا إلى أن “هذا الموسم كان شاقا جدا خاصة أن الفريق لعب 17 مباراة خارج ملعبه ومع ذلك حقق إنجازا وتمكن من الصعود”.

وكان فريق المولودية الوجدية لكرة القدم قد نزل لأول مرة في تاريخه إلى القسم الثاني خلال الموسم الرياضي 1987-1988، ليعود بعد أربع سنوات للقسم الوطني الأول في موسم 1992-1993، ثم بعد ذلك ينزل للقسم الثاني بعد أربع مواسم وبالضبط في موسم 1998-1999، ليلعب في القسم الثاني أربع سنوات أخرى قبل أن يعود للقسم الأول في موسم 2003-2004 إلى غاية موسم 2008-2009 حيث نزل للقسم الثاني إلى اليوم.

وسبق لفريق المولودية “سندباد الشرق” أن أحرز أربع كؤوس للعرش، حيث يعتبر أول فريق، بعد مرور 11 سنة على تأسيسه (مارس 1946)، ينال شرف حمل لقب أول كأس للعرش سنة 1957 بعد انتصاره على الوداد بالدار البيضاء، إضافة إلى إحرازه على كؤوس أخرى للعرش في سنوات 1958 و1960 و1962.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.