الدرمومي يتحول إلى “ثائر” عند المرحومة 20 فبراير ويحمل المنجل ويترك السنبلة


أخر تحديث : الثلاثاء 21 أبريل 2015 - 11:29 صباحًا
الدرمومي يتحول إلى “ثائر” عند المرحومة 20 فبراير ويحمل المنجل ويترك السنبلة

لم يكن الكاتب العام السابق للشبيبة الحركية الدرمومي، ان يحلم بأن يكون كاتبا عاما للشبيبة الحركية، إلا أن تركها له محمد سقراط الذي توجد الشبيبة في اسمه حسب مصادر الوطن24.

لكن الصراع الذي كان بين سقراط ولد وادي زم، وغريمه الدرمومي، جعل سقراط يترك الشبيبة ويفكر النضال على واجهة المجتمع المدني في إطار منتدى حكم الذاتي للصحراء.

وبعد أن استفاد الدرمومي من المنصب وحصل على المقعد البرلماني في إطار ما يمنحه” ريع” لائحة الشباب، وجد الدرمومي اليوم نفسه خارج السرب، وجمع بعض الشباب بالقنطيرة واراد ان يتحول الى مناضل ثوري، ويخرج في مساء الاحد اسوة لما تبقى من والوقفات اليتيمة للمرحومة حركة20 فبراير، ولاتي تخرج وقفات لا يتعداه خمسة اشخاص.

وهذا ما جعل البعض يقول مستهزئا، في كون الدرمومي ومن معه، وجد نفسه في شارع القنيطرة، واراد ان يتحول الى ثائرا على حزبه ويقول ان العنصر ارسل ” المخزن” لمنعه. فأسس شبيبة غير قانونية وضرب حزبه في لحظة طيش تقول مصادر قيادية من الحركة للوطن24.

عزيز الدرمومي، الكاتب الوطني السابق للشبيبة حزب الحركة الشعبية، الذي ألقى كلمة على متن على سيارة بيكوب، في موقف جد مؤلم لنهاية الدرمومي.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.