الدرهم يعود إلى الاتحاد الاشتراكي ويطوي خلافه مع لشكر


أخر تحديث : السبت 5 ديسمبر 2015 - 10:19 صباحًا
الدرهم يعود إلى الاتحاد الاشتراكي ويطوي خلافه مع لشكر

راسل حسن الدرهم، القطب الصحراوي، وعضو المكتب السياسي السابق في الاتحاد الاشتراكي، المكتب السياسي للاتحاد، مطالبا قيادة الحزب بتقبل اعتذاره عن قرار الانسحاب، والترشح باسم التجمع الوطني للأحرار في الانتخابات الأخيرة بالداخلة.
وعلمت “الصباح” من مصادر مطلعة أن الدرهم شرح في رسالته، حيثيات قرار الانسحاب الذي وصفه بالانفعالي، والترشح باسم لون حزب آخر، مقدما نقدا ذاتيا إلى قيادة الحزب.
وأوضحت المصادر ذاتها أن الدرهم قدم اعتذاره أيضا إلى الفريق البرلماني الاشتراكي، وطالب الكاتب الأول للحزب، باتخاذ ما يراه مناسبا، وعرض القضية على اللجنة الإدارية.
وأكد ادريس لشكر، الكاتب الأول للحزب في اتصال ب”الصباح” أن المكتب السياسي للحزب قرر وضع قاعدة عامة تسري على كل الراغبين في العودة إلى الحزب، بعد انسحابهم لأسباب مختلفة، أو ترشحهم مع أحزاب أخرى. وأوضح الكاتب الأول أن القاعدة التي اعتمدت هي قبول عودة كل من تقدم بطلب مكتوب، والاعتراف بخطئه، وهي القاعدة التي سرت على جميع البرلمانيين، بمن فيهم حسن الدرهم.
وأوضح لشكر أن قرار المكتب السياسي يسمح باستعادة العضوية في الحزب، وليس في مواقع المسؤولية التي كان بها العضو قبل انسحابه.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.