السعيدي يغيب عن شباب الحسيمة أربعة أشهر وإيسن يدخل مرحلة الترويض


أخر تحديث : الأربعاء 7 أكتوبر 2015 - 11:25 صباحًا
السعيدي يغيب عن شباب الحسيمة أربعة أشهر وإيسن يدخل مرحلة الترويض

تأكد رسميا غياب المدافع محمد السعيدي، عن فريق شباب الريف الحسيمي لكرة القدم، لمدة أربعة أشهر متتالية، بعد خضوعه لعملية جراحية على مستوى الركبة، بإحدى مصحات العاصمة الرباط، وهي الإصابة التي ألمت به في آخر فترات الإعداد لمنافسات الموسم الحالي، بقيادة المدرب التونسي كمال الزواغي، مما يترك فراغا مهولا في خط الظهر، لأنه يعد من الركائز الأساسية منذ التحاقه بالمجموعة قادما من الوداد البيضاوي، خلال “الميركاتو” الشتوي الماضي، علما أنه يتوفر على تجربة مهمة في البطولة الوطنية الاحترافية.
ولازمت الإصابات محمد السعيدي، منذ مجاورته لشباب الريف الحسيمي، بدليل أنه خضع لعملية جراحية سابقة في الأنف، بعد الكسر الذي تعرض له أمام النادي القنيطري، عن الدورة 19 من النسخة الرابعة للبطولة الوطنية الاحترافية، والتي انتهت بدون أهداف، يوم (الأحد) 15 فبراير 2015، ليغيب لمدة طويلة عن المجموعة التي أنقذت موسمها في آخر الأنفاس، أي بالفوز على الدفاع الحسني الجديدي، يوم (السبت) 23 ماي الماضي، بهدف عماد اسطيري، في شباك الحارس أحمد مهمدينا، (د89)، كما حرمته من مجاورة المنتخب الأولمبي في مختلف التظاهرات الدولية، والقارية الأخيرة.
وفي سياق متصل، استأنف لاعب خط الوسط، جواد إيسن، القادم قبل شهرين من الرجاء البيضاوي، حصص الترويض التي تستمر خمسة عشر يوما، بقيادة المعالج الطبيعي، قبل دخوله خلال الفترة الثانية في مرحلة الجري منفردا، بملعب ميمون العرصي، للتخلص من الإصابة التي عانى منها في الآونة الأخيرة، علما أن الجهاز الطبي لشباب الريف الحسيمي، يوليه عناية كبيرة، بغية استرجاع عافيته، والانتظام بشكل عادي ضمن التداريب اليومية التي يشرف عليها المدرب كمال الزواغي، ومساعده محمد بوطاهر، قبل الاعتماد عليه تدريجيا خلال الدورات المقبلة من منافسات البطولة الوطنية الاحترافية.
يشار إلى أن شباب الريف الحسيمي، افتقد محمد السعيدي، وجواد إيسن، طيلة مباريات الموسم الحالي، أي في كأس العرش، والبطولة الوطنية الاحترافية، علما أن الفريق سيبحث عن فوزه الثاني، حين استقبال الكوكب المراكشي، يوم (السبت) المقبل، انطلاقا من الساعة الرابعة والنصف زوالا، بعد الأول الذي ساهم فيه عبد الصمد المباركي، على حساب إتحاد طنجة، عن الجولة الثانية، بهدف من ركنية، استقرت في شباك محمد بيسطارة، (د76).


 

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.