الشبيبة الحركية تحتج عل الدرمومي وتطالب بطرده من الحزب


أخر تحديث : الأربعاء 6 مايو 2015 - 8:36 صباحًا
الشبيبة الحركية تحتج عل الدرمومي وتطالب بطرده من الحزب

رغم انه لم يعد كاتبا وطنيا للشبيبة الحركية اختار الكاتب السابق الدرمومي تنظيم ندوة صحفية رفقة ما يسمى الحركة التصحيحية في حزب الحركة.

مصادر الوطن24، التي حضرت الندوة استغرب من تنظيم الندوة من قبل الكاتب العام السابق، لكون الشبيبة الحركية عقدت ايام 24, و25, 26 ابريل مؤتمرها الوطني ببوزنيقة بحضور 2700 شخص، والذي افرز هياكل جديدة للشبيبة.

لكن الدرمومي، حسب مصادر الوطن24، اختار طريق أخرى ومخاصمة إخوانه في الحزب، بعدما خاص منذ تأسيسي الشبيبة حربا وصلت الى المحاكم مع محمد سقراط، ومن بعدها اصبح كاتبا وطنيا وبرلمانيا في لائحة الشباب.

واحتجت فعاليات شبابية في مكان انعقاد الندوة على الدرمومي ومن معه، ورفع شعارات تقول بانه لا يمثل الشبيبة الحركية.

كما تم الاحتجاج على استغلال ضحايا طانطان لتصفية حسابات سياسية ضيقة.وهناك من طالب بطرده من الحزب

وقد سبق لرئيس المجلس الوطني لحزب الحركة الشعبية ن انتقد الدرمومي في كلمته في المجلس الوطني، وقال ان الحزب اكرمه واحسن اليك…لكنه اليوم لم يحسن للحزب؟

تجدر الاشارة ان الشبيبة الحركية عقدت مؤتمرها الوطني الثاني ببوزنيقة تحت شعار “تمغربيت التزامنا” أيام 24، 25 و26 أبريل 2015، وقد شارك في المؤتمر أكثر من 2700 مؤتمرة ومؤتمر من كافة جهات المملكة.

الجلسة الافتتاحية تميزت بحضور جميع القيادات الحركية التي أكدت على دعمها للشباب الحركي وفتح المجال له ليس فقط لخدمة الحزب بل من أجل خدمة الوطن.
أشغال المؤتمر عرفت نقاش استحضر فيه الشباب الحركي دقة المرحلة وضرورة بناء تنظيم شبابي قوي قادر على التغيير والعطاء.

واكد بلاغ للشبيبة أنه و وقد تمت المصادقة على القانون الأساسي للشبيبة الحركية، إذ تم التصويت عليه بالإجماع نظرا لما يحمله من تغييرات لتحصين المكتسبات خاصة النقطة الخلافية حول السن التيتم الحسم فيها بالتصويت على 35 سنة، وإعمال مبدأ المحاسبة وتقوية المؤسسات.
بخصوص التقرير الأدبي والمالي، فقد رفع المؤتمر توصية بتقديم تقرير مفصل للمجلس الوطني من طرف المكتب التنفيذي المقبل لمناقشته والبث فيه في حالة ثبوت أي اختلالات تماشيا مع مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة.
وسيتم استكمال الهياكل الوطنية، عبر انتخاب المنسق الوطني ورئيس المجلس الوطني في اجتماع الدورة الأولى للمجلس الوطني الذي سيجتمع بعد 15 يوما.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.