الشوباني: الشخص الاكثر فضائحية في تاريخ المسؤولين السياسيين المغاربة


أخر تحديث : الأربعاء 17 أغسطس 2016 - 8:07 صباحًا
الشوباني: الشخص الاكثر فضائحية في تاريخ المسؤولين السياسيين المغاربة

يبدو ان عضو الامانة العامة لحزب العدالة والتنمية وزير العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني السابق الحبيب الشوباني، أصبح إسم متداول كثيرا في الفضائع، فبعد فضيحة ” الكوبل الحكومي” يواصل الشوباني تقديم غرائبه وهو رئيس جهة درعة تافيلالت.

لكن، الشوباني، ورغم كل الفضائح، فانه يخرج للدفاع عن نفسه، وهذا ما يبين عجرفية الشخص وأنانيته المفرطة، وهو ما جعله شخص غير مقبول اليوم حتى من رفاقه في الحزب.

الحبيب الشوباني، القيادي في الحزب الاغلبي للحكوبة الحالية و رئيس جهة درعة تافلالت الذي يستحق ان يحمل صفة الشخص الاكثر فضائحية في تاريخ المسؤولين السياسيين المغاربة، حسب العديد من المتحدثين ل” سياسي”.

فبعد تمويله لدكتوراه من المال العام، تورطه في علاقة مشبوهة مع سمية بن خلدون، صناعته بجهة درعة تافلالت لمجتمع مدني على المقاس لخدمة اجندته الخاصة. الشوباني و في إستغلال واضح للنفوذ اقدم على محاولة “نهب” ارض مساحتها 200 هكتار لإقامة مشروع فلاحي.

هذا المسؤول الحزبي، كلما تورط في فضيحة من الفضائح كلما بادر إلى إصدار تصريحات مبنية على الإفتراء وكذا إتهام الأخرين بمحاولة إضعافه و النيل منه.

ففي اول رد على الوقفة الحاشدة و التلقائية التي نظمها ساكنة الراشدية التي سئمت من سوء التدبير المالي و السياسي لجهتهم من طرف الشوباني، عمد هذا الاخير إلى إتهام حزب البام بأنه هو المسؤول عن خروج الاف المواطنين بإعطائهم 100 درهم و وجبة اكل..ما أثاره من غضب تلت تراكم فضائحه خلال الفترة القصيرة لرئاسته هذه الجهة.

أمام الشوباني خيار واحد، أن يعتذر و يستقيل حفاظا لكرامته و كرامة الحزب الذي وضع فيه الثقة.

في نفس السياق، فتيحة الشوباني و في تدوينة عقّبت من خلالها على احتجاجات ساكنة الرشيدية لم تتردد في تحقير المحتجين واصفة إياهم بالحمير متناسيا أنها استفادت من دعم يقدر بملايين السنتيمات من المجلس الذي يترأسه شقيقها.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.