العنصر: الحركة الشعبية اتسعت تنظيميا وتنوعت واغتنت تجربتها السياسية وحاضرة بقوة في الانتخابات


أخر تحديث : الثلاثاء 11 أغسطس 2015 - 8:03 صباحًا
العنصر:  الحركة الشعبية اتسعت  تنظيميا وتنوعت واغتنت تجربتها السياسية وحاضرة بقوة في الانتخابات

قال الأمين العام لحزب الحركة الشعبية السيد امحند العنصر، اليوم الاثنين بالرباط، “إن الانخراط الفاعل و الإرادي للحزب في الاستحقاقات المقبلة سيمكنه من ترسيخ وحدة مختلف الحركيين و توطيد تجربة دامت ما يناهز ستة عقود”.

و أضاف العنصر، خلال مؤتمر صحفي لتقديم البرنامج الانتخابي للحزب، أن هذه الاستحقاقات ستمكن الحزب من أن يستمر حركة ديمقراطية جماهيرية وفية للأسس التي قامت عليها، قادرة على تحقيق أهدافها في جو من الشفافية وتضافر الجهود، في مغرب متعدد ديمقراطي وحداثي.

وتحدث العنصر عن السياق العام الذي يحتضن هذا الاستحقاق الديمقراطي الهام وما يطرحه من فرص وتحديات على كل الفاعلين السياسيين والمجتمع برمته، مستحضرا المنهجية التي تم اعتمادها للتحضير لهذا الاستحقاق “في إطار حوار مفتوح ومشاورات واسعة داخل الحزب”.

كما أكد على روح التعبئة التي طبعت عمل مختلف اللجان التحضيرية من أجل ضمان حضور وازن للحزب في الانتخابات بما يتناسب وتمثيليته على مختلف مستويات التراب الوطني.

واستطرد مؤكدا انه لا شك أن هذه المقاربة ستمكن الحركة الشعبية من ترصيد المكتسبات التي حققتها في مختلف الاستحقاقات الانتخابية السابقة.

وقال العنصر إن الحركة الشعبية تعتبر أن الستة عشر سنة الأخيرة من حياة المملكة المغربية تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك محمد السادس تميزت، على الخصوص، بتجديد مشروع المجتمع المغربي الحداثي والديمقراطي والمتضامن، وهو مشروع تجمع عليه وتنخرط فيه مختلف مكونات الأمة بمختلف آرائها الفكرية والسياسية.

وعلى المستوى التنظيمي، أشار الأمين العام إلى أن صفوف الحركة الشعبية اتسعت تنظيميا، وتنوعت واغتنت تجربتها السياسية ، كما تمكنت من تصريف الأسس التي قامت عليها إلى عدة مبادئ تتجسد في مواكبة جلالة الملك محمد السادس في حكامته الرشيدة وتكريس الثقافة الديمقراطية، والعمل على إنجاح سيرورة توسيع صلاحيات الجهات، وجعل التعليم أولوية وطنية، وجعل القضاء مؤسسة تضمن العدالة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية من خلال بلورة ميثاق خاص بها.

وأبرز أن الحركة الشعبية ستسخر كل طاقاتها وجهودها من أجل تعزيز تنمية الطبقة الوسطى باعتبارها المحرك الحقيقي للتغيير الاجتماعي.

وشدد على أن البرنامج الانتخابي للحزب ينبني على تكافؤ الفرص على مستوى النوع الاجتماعي، والفئات الاجتماعية، والتفاوتات بين العالم القروي والعالم الحضري والمناطق الجبلية والصحراوية والساحلية ويتضمن أرضية سياسية شاملة تأخذ بعين الاعتبار كافة المستجدات التي تعرفها البلاد.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.