الفوز الثالث على التوالي للمنتخب المغربي ببرايا يعبد له الطريق نحو التأهل إلى “كان” السنة القادمة


أخر تحديث : الخميس 24 مارس 2016 - 12:05 مساءً
الفوز الثالث على التوالي للمنتخب المغربي ببرايا يعبد له الطريق نحو التأهل إلى “كان” السنة القادمة

عبد العزيز خمال

بات المنتخب الليبي لكرة القدم، بعيدا عن سباق المنافسة من أجل التأهل إلى نهائيات كأس إفريقيا للأمم، التي تنطلق في شهر يناير من العام القادم، بالغابون، بعد تعرضه للخسارة الثالثة على التوالي، ضمن منافسات المجموعة السادسة، أمام ساوتومي وبرينسيب، بملعب 12 يوليوز، أول أمس (الأربعاء)، بهدفين لواحد، في انتظار حسم مصير المدرب الإسباني خافيير كليمنتي، الذي أصبحت أيامه معدودة على رأس الإدارة التقنية للمنتخب الليبي، بدليل أنه يختتم دفة الترتيب العام، بدون رصيد، وبهجوم أحرزه ثنائية، مع تلقي خمسة أهداف.
وبادر منتخب ليبيا إلى التسجيل عن طريق فيصل البدري، (د24)، قبل أن تتحرك الآلة الهجومية لساوتومي وبرينسيب، في الأنفاس الأخيرة، لتنال ثنائية من مرمى الحارس محمد نشنوش، بواسطة أحمد التريبي، خطأ ضد مرماه، (د84)، وجوزي دوس سانتوس، (د88)، وهو بالمناسبة الفوز الأول للمنتخب الذي تفوقت عليه النخبة الوطنية، في عهد بادو الزاكي، بثلاثية، مما ساهم في احتلاله للمرتبة الثالثة، بثلاث نقاط، في انتظار النزال القادم بين الطرفين، متم الشهر الجاري، ويقوده الحكم البنيني أكوينتاو جيرماه كول، وسيقام بمصر، بحثا عن الظفر بالعلامة الكاملة، لحفظ ماء وجه الكرة العربية قاريا.
وفي سياق متصل، أصبح المنتخب المغربي، مطالبا بالعودة بالفوز الثاني على التوالي، والثالث ضمن منافسات المجموعة السادسة، على حساب الرأس الأخضر، وهو الموعد الذي يجرى يوم غد (السبت)، بالملعب الوطني ببرايا، بداية من الساعة الخامسة عشية، لرفع الرصيد إلى تسع نقاط، وتعبيد الطريق نحو التأهل إلى “كان” الغابون 2017، لا سيما أن مجموعة المدرب الفرنسي هيرفي رونار، ستستقبل الخصم الحالي، بملعب مراكش الكبير، يوم (الثلاثاء) المقبل، بداية من الثامنة مساء، علما أن “أسود الأطلس”، يحتلون مركز الوصافة، بفارق النسبة العامة للأهداف عن أشبال المدرب فيلسبيرتو كاردوزو.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.