المباركي: “شباب الحسيمة استحق الفوز على إتحاد طنجة وهدفي في شباك بيسطارة يدرس”


أخر تحديث : الأربعاء 16 سبتمبر 2015 - 12:01 مساءً
المباركي: “شباب الحسيمة استحق الفوز على إتحاد طنجة وهدفي في شباك بيسطارة يدرس”

أكد عبد الصمد المباركي، أن فريق شباب الريف الحسيمي لكرة القدم، استحق الفوز على إتحاد طنجة، خلال مباراة الدورة الثانية من النسخة الخامسة للبطولة الوطنية الاحترافية، والتي أقيمت أول أمس (السبت)، بملعب ميمون العرصي، بهدف أحرزه مباشرة من ركنية، وضعها بدقة في شباك الحارس محمد بيسطارة، (د76)، ليؤكد للجميع بأنه لا زال قادرا على العطاء، ومستعد لقيادة مجموعة المدرب التونسي كمال الزواغي، لتحقيق نتائج إيجابية، في الدوري المغربي، وأيضا في كأس العرش، بعد بلوغ دور ربع النهاية، بدليل أنه استرجع عافيته، وتخلص من الإصابة التي غيبته عن ميادين التباري، منذ الثلث الأخير من مسار الموسم الماضي.

     وأضاف المباركي، أن الموعد الأخير الذي أقيم بالقواعد، كان صعبا، ومتوازنا، أمام إتحاد طنجة، مع إهدار بعض المحاولات المتاحة للطرفين، لتأتي الركنية التي نفذها بطريقة الكبار، ليسجل أغلى الأهداف في مساره الكروي، خاصة أنه ساهم في ربح رهان أول مباراة خلال منافسات النسخة الخامسة من البطولة الوطنية الاحترافية، وجاء في مستهل عودته لحمل ألوان شباب الريف الحسيمي، في انتظار المزيد من العطاء، وحصد الانتصارات، بقيادة كمال الزواغي، الذي منحه كامل الصلاحية، وتركه حرا طليقا، ليسعد الجماهير المحلية المتعطشة للعودة إلى التوهج، والتخلص من متاعب الموسم الماضي.

    وأعلن المباركي، بأنه تعامل بحنكة مع الركنية التي أثمرت ثلاث نقط، حيث عاين خروج الحارس محمد بيسطارة، عن مرماه، ومن تم إرسال كرة مقوسة، خدعت الجميع، في وقت زمني مفيد جدا، خاصة أن كل اللاعبين ظنوا بأنه سيمرر صوب الرؤوس، لكن العكس الذي حصل، لتكلل عودته بمنح الإضافة، والتكفير عن خسارة محطة البداية، أمام حسنية أكادير، بملعب “أدرار” سوس، بهدفين لواحد، علما أن الكيفية التي نال بها هدف التفوق، تدرس، وتتطلب الخبرة، والدقة، واستحضار تجربة سنوات طويلة من الممارسة، رفقة المغرب التطواني، وشباب الريف الحسيمي، والمنتخبات الوطنية بكل أصنافها.

     وفي هذا الصدد، قال المباركي: “أصبحت جاهزا لقيادة شباب الريف الحسيمي، في البطولة الوطنية الاحترافية، من أجل اعتلاء مرتبة آمنة في سبورة الترتيب العام، وأيضا لبلوغ نهائي كأس العرش، بدليل أن فريقي سيخوض دور الربع، في مواجهة صريحة أمام شباب أطلس خنيفرة، في انتظار إنجاز التتويج بأول لقب فضي، خاصة أن كل الظروف مهيأة للنجاح في المهمة، وإعادة الاعتبار للمجموعة التي تتوفر على عناصر جد محترمة”.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.