غريب: المغربية التي دفنت حية تفارق الحياة بسطات، وتعود إلى قبرها من جديد


أخر تحديث : الثلاثاء 12 يناير 2016 - 11:52 صباحًا
غريب: المغربية التي دفنت حية تفارق الحياة بسطات، وتعود إلى قبرها من جديد

جلال كندالي
كشف مصدر طبي من مستشفى الحسن الثاني بسطات لجريدة الاتحاد الاشتراكي عن وفاة السيدة التي تم نقلها يوم السبت الماضي إلى ذات المستشفى بعدما تم دفنها بإحدى المقابر بجماعة الحساسنة إقليم سطات قبل أن يتم التأكد من كونها مازالت على قيد الحياة، وأوضح المصدر نفسه أنها توفيت منتصف نهار أول أمس الاثنين و وضعت جثتها بمستودع الأموات في انتظار استكمال إجراءات الدفن.
وأكد المصدر الطبي أن الوفاة كانت بسبب الورم الخبيث الذي وصفه بأنه كبير جدا، وبذلك فالوفاة طبيعية وهو ما تضمنه التقرير الطبي.
مسؤولو مستشفى الحسن الثاني بسطات عمدوا إلى إجراء فحص بالسكانير على هذه السيدة الستينية يوم الأحد الماضي و تبين لهم حجم هذا الورم الذي كان وراء إيقاف حركتها بشكل كامل تقريبا مما صعب مأمورية مسؤولي المكتب الصحي بالإضافة إلى كونها مبصرة ولم تقم بأي رد فعل أثناء فحص عينيها، قبل أن يتنبه أطباء مستشفى الحسن الثاني بسطات للأمر.
كما خضعت للعديد من الفحوصات مع إخضاعها للتنفس الاصطناعي وإيصال الأغذية لها مباشرة الى المعدة.
مصادرنا أكدت أن وكيل الملك بابتدائية سطات أمر بتشريح جثة الفقيدة إذ سيتم أخذ عينة من جثتها وبعثها إلى الرباط قصد معرفة السبب الحقيقي وراء الوفاة ليتم تسليم النيابة العامة تقريرا في الموضوع.
وعن سؤال لجريدة الاتحاد الاشتراكي عن ما إذا كانت الغيبوبة التي دخلت فيها هذه السيدة سببها هبوط للسكري ،نفى المصدر الطبي هذه الفرضية نفيا قاطعا ، موضحا أن الغيبوبة كانت بسبب حجم الورم الخبيث الذي أفرز سائلا عمل على الضغط بشكل كبير على الدماغ مما أوقف الحركة لديها.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.