النيابة العامة تطالب بتبرئة ميسي وسجن والده في قضية التهرب من الضرائب


أخر تحديث : الجمعة 3 يونيو 2016 - 9:17 مساءً
النيابة العامة تطالب بتبرئة ميسي وسجن والده في قضية التهرب من الضرائب

طالبت النيابة العامة الاسبانية اليوم الجمعة بتبرئة نجم برشلونة والمنتخب الارجنتيني ليونيل الذي يحاكم بتهمة التهرب من الضرائب، فيما اعتبرت بأن والده مذنب وطالبت بسجنه.

واتهم النجم الارجنتيني ووالده خورخي هوراسيو ميسي باستخدام شركات وهمية في بيليز والاوروغواي من أجل التهرب من دفع ضرائب بقيمة 16ر4 ملايين أورو عن عائدات حقوق الصور بين عامي 2007 و2009.

وسعى فريق الدفاع عن ميسي إلى تبرئة اللاعب ووالده من التهمة الموجهة إليهما في هذه المحاكمة التي اختتمت جلساتها الجمعة لكن المحامي العام الذي يتدخل في المحاكمات بالتوازي مع النيابة العامة عندما تكون مصلحة المؤسسات العامة في اسبانيا على المحك وفي هذه الحالة سلطات الضرائب، أراد ان يصدر حكما بحق الشخصين.

لكن النائبة العامة راكيل امادو كانت مقتنعة بالشهادة التي أدلى بها ميسي الخميس حيث قال إن والده يدير أمواله وأنه لا يعرف شيئا حول كيفية إدارة ثروته، مضيفا: “كنت ألعب كرة القدم، ولا أعرف شيئا. انا أثق بوالدي وبمحاميي”.

وقالت امادو في مرافعتها الختامية: “يجب تبرئة ليونيل اندريس ميسي. ليس هناك أي دليل على أن أحدا فسر له اي شيء” في ما يخص التهرب من الضرائب”.

لكن امادو أبقت على اتهامها لوالد ميسي وطالبت بسجنه لعام ونصف العام.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.