الوزير عبدو ..نطق وفضح أمره…ويعترف ان إبنته كانت معه بتركيا وتملك شركة خاصة بالتصدير


أخر تحديث : الإثنين 30 مايو 2016 - 6:47 مساءً
الوزير عبدو ..نطق وفضح أمره…ويعترف ان إبنته كانت معه بتركيا وتملك شركة خاصة بالتصدير

توصلت “سياسي” بيان نسب الى الوزير المنتدب في الخارجية محمد عبو،  وتظهر فيه حقائق تتبث ان  الوزير رافقته ابنته الى تركيا…

“نظرا لما نشر في بعض المواقع الإلكترونية حول نشاط السيد محمد عبو الوزير المكلف بالتجارة الخارجية، خلال أشغال الدورة 30 للجنة الوزارية الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي “كومسيك” والتي يترأسها السيد رئيس دولة تركيا والمنعقدة بإسطنبول في الفترة بين 25 و28 نونبر 2014.
فنؤكد للرأي العام وللأخوات والإخوة الصحفيين والإعلاميين، أن السيد محمد عبو الوزير المكلف بالتجارة الخارجية ينفي نفيا قاطعا ما تم تداوله بخصوص اصطحاب ابنته إلى هذا النشاط على نفقة الوزارة، ويؤكد السيد محمد عبو أن هذا النشاط تتكلف به دولة تركيا، علما أنهم يدعون الوزير ومرافقين اثنين، وهما السيدة مديرة مديرية العلاقات التجارية الدولية بالوزارة ورئيس قسم بهذه المديرية.
وللتوضيح فقد حضر أشغال هذه اللجنة، إضافة إلى السيد محمد عبو الوزير المكلف بالتجارة الخارجية والمسؤولين المرافقين له من الوزارة، السيد محمد لطفي عواد سفير المملكة المغربية بتركيا والسيد توفيق معزوزي الوزير القنصل المغربي بإسطنبول.
كما لا ينفي السيد الوزير أن ابنته زارت إسطنبول في نفس الفترة التي انعقدت خلالها الدورة 30 للجنة الوزارية الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي “كومسيك” على نفقتها الخاصة وتتوفر على جميع الوثائق التي تثبت ذلك، مع العلم أن ابنة السيد الوزير تمتلك شركة خاصة بها تنشط في مجال الاستيراد والتصدير.
وزيادة في التوضيح، يؤكد السيد الوزير أنه لم يوظف أي أحد من أقاربه بديوانه فبالأحرى ابنته، وتبقى الوزارة المكلفة بالتجارة الخارجية وباقي المصادر، رهن إشارة الراغبين في التأكد من كل هذه المعطيات. كما يحتفظ السيد محمد عبو الوزير المكلف بالتجارة الخارجية بحقه في الرد بالشكل المناسب على كل الأخبار والمعطيات الزائفة التي تنشر عنه أو عن عائلته.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.