بن كيران !!! جل المعطيات تكشف ان المغاربة مستاؤون من التسيير الحكومي


أخر تحديث : السبت 9 يوليو 2016 - 8:08 مساءً
بن كيران !!! جل المعطيات تكشف ان المغاربة مستاؤون من التسيير الحكومي

بن كيران !!!
جل المعطيات تكشف ان المغاربة مستاؤون من التسيير الحكومي و التدابير الغير النظامي للحكومة و لطالما حلم الشعب المغربي من التغيير الشمولي على واقع المنظومة الإجتماعية و الإقتصادية على حد سواء ، فبعدما عجزت حكومة بن كيران في تسيير مجموعة من الملفات كان ابرزها ملف معطلي محضر 20 يوليوز و تشريد الأسر جراء الإقصاء و المطالبة بإجراء المبارة دون إدماج مباشر بعدما صادقة حكومة الإستقلاليين على إدماجهم في سلك الوظيفة العمومية ، أليس هذا إجحاف في حق هذه الطبقة المثقفة ؟ ناهيك عن الفضائح لكل من وزراء البيجيدي و حتى لا يتسنى لنا ان نذكر قرارت التي جعلت اغلب بل جل المغاربة غير راضون على التدبير الغير المعقلن لهذه الحكومة وكان أخرها جلب النفايات الى المغرب و إلحاق الأضرار من خلال تلك المواد السامة الناجمة عن احتراقها ، لنطرح سؤال و نتفأل بإيجاد جواب في القريب العاجل هل هذه القرارات الغير السياسية تأخد بمعيّة رئيس الحكومة ؟
ولا يخفى على الشعب المغربي ان حكومة بن كيران واعدت الشعب إبان الحملة الإنتخابية بتحقيق نمو اقتصادي و هو ما عجزت الحكومة عن تحقيقه ، فبعدما كان نسبة 7٪ هاهو يتراجع بنسبة 5,8٪ ليصبح 1.2٪ ، بالإضافة الى إغراق المغرب في ديون خارجية. وقد اتجهت الحكومة مرة إلى الاقتراض من المؤسسات الدولية المانحة. وحسب ما نشرته عدد من وسائل الإعلام، فإن المغرب يفاوض البنك الدولي لاقتراض 3.5 مليار دولار.
حكومة عبد الإله بنكيران، استفادت خلال ولايتها الحالية التي امتدت لخمس سنوات من أكثر 64 قرض دولي، ضمنها 18 قرض كبير.ضمنها 18 قرض كبير، سؤال بسيط من سيؤدي هذه القروض ؟
بطبيعة الحال من جيوب المغاربة و من دافعي الضرائب و من المواطن البسيط …
متى يفعّل مصطلح الحكامة الجيدة على أرض الواقع في ظل دستور جديد المصادق عليه ؟ يجب على الحكومة ان تعي تمام الوعي أن الشعب غير راضي تماماً عن الوضع الدّاخلي و مطالبته بالإستقالة الفورية لهده الحكومة و ذلك لما يعيشه المغرب من كارثة إقتصادية و إختناق اجتماعي و التي تنجم من خلالها خروج المغاربة الى الشارع و المطالبة بتغيير جذري …
رسالتنا واضحة لسيد بن كيران هناك خيارين إما إعادة الإصلاح مع الأخد بعين الإعتبار حاجيات الشعب و إما الإستقالة و إسناد الأمور الى أهلها
خليل مهدي

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.