تركيا منذ وصول حزب العدالة والتنمية الى الحكم (تسلسل زمني)


أخر تحديث : الأحد 25 أكتوبر 2015 - 1:53 مساءً
تركيا منذ وصول حزب العدالة والتنمية الى الحكم (تسلسل زمني)

في ما يأتي اهم الاحداث في تركيا منذ وصول حزب العدالة والتنمية الاسلامي المحافظ الى الحكم في 2002:

– 2002 –

حزب العدالة والتنمية يفوز في الانتخابات التشريعية في 3 تشرين الثاني/نوفمبر, مكتسحا طبقة سياسية تنخرها الفضائح وازمة مالية. شكل هذا الفوز نهاية فترة اضطرابات وكذلك بدء مرحلة القلق في اوساط العلمانيين.

– 2004 –

رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان يبدأ اصلاحات ديموقراطية ويكسر احد المحرمات عبر السماح باستخدام اللغة الكردية على التلفزيون الرسمي. في 2005 تمكن اردوغان من بدء مفاوضات انضمام بلاده الى الاتحاد الاوروبي.

– 2007 –

حزب العدالة والتنمية يسعى في الربيع الى انتخاب رئيس للجمهورية من صفوفه, ما اثار ازمة حادة. الجيش يهدد بالتدخل في حال التعرض للعلمانية.

في تموز/يوليو حزب العدالة والتنمية يفوز في الانتخابات التشريعية المبكرة, وينتخب النواب في 28 اب/اغسطس احد مؤسسيه, عبد الله غول رئيسا. وزوجة غول محجبة, ما يشكل سابقة في البلاد, على غرار زوجة اردوغان.

الحكومة تنجح لاحقا في اضعاف الجيش تدريجا, علما بانه نفذ ثلاثة انقلابات منذ 1960. وسيتعرض مئات العسكريين لادانات واحكام قضائية قاسية في 2012 و2013.

– 2008 –

تلبية لمطلب مهم بالنسبة الى الاسلام السياسي في تركيا, يسعى النواب الى السماح بوضع الحجاب في الجامعات ويعدلون الدستور لهذا الغرض. لكن المحكمة الدستورية تلغي التعديل في 5 حزيران/يونيو فيما ينجو العدالة والتنمية من Bلية لحظره بتهمة “القيام بانشطة مخالفة للعلمانية” في 30 تموز/يوليو. لكن وضع الحجاب في الجامعات اجيز في ,2010 ثم في الوظيفة الرسمية والبرلمان في 2013 وفي المدارس في ,2014 ما اثار غضب المعارضين لذلك.

– 2011 –

احرز حزب العدالة والتنمية فوزه الثالث على التوالي في الانتخابات التشريعية في حزيران/يونيو, مع نحو 50% من الاصوات. وبدأ اردوغان تاليا ولاية جديدة, يفترض ان تكون الاخيرة بحسب انظمة حزبه.

– 2012 –

في 22 حزيران/يونيو الدفاع الجوي السوري يسقط طائرة حربية تركية. تتوالى احداث اخرى بعد قطع انقرة العلاقات مع دمشق منذ بدء الاحتجاجات في سوريا في اذار/مارس 2011 ودعمها المعارضة واستقبالها عددا كبيرا من اللاجئين السوريين (نحو مليونين في 2015).

– 2013 –

زعيم حزب العمال الكردستاني عبد الله اوجلان المسجون, يعلن في اذار/مارس وقفا احاديا لاطلاق النار احترم مذذاك بشكل عام في اطار مفاوضات صعبة بدأت مع الحكومة في 2012. وادى التمرد المسلح الذي بداه الحزب الكردي في 1984 الى مقتل اكثر من 40 الف شخص.

انطلاق احتجاجات على مشروع مدني في اسطنبول في 31 ايار/مايو تتحول الى موجة واسعة لمعارضة الحكومة. 3,5 ملايين تركي يسيرون طوال ثلاثة اسابيع في كبرى مدن البلاد, والنظام يواجههم بحملة قمع عنيفة تخلف 8 قتلى على الاقل.

في منتصف كانون الاول/ديسمبر اندلاع فضيحة فساد تطاول قمة هرم الدولة. اردوغان يرد باعلان الحرب على حلفائه السابقين في جمعية الداعية الاسلامي فتح الله غولن واتهامهم بالتBمر.

– 2014 –

سعيا الى طمس فضيحة الفساد, الحكومة تتشدد وتكثف حملات التطهير مستهدفة انصار غولن في سلكي الشرطة والقضاء, وتستصدر القوانين لتعزيز الضوابط على القضاة والانترنت وتحجب موقتا موقعي تويتر ويوتيوب. كما تعاود تحسين علاقاتها مع الجيش مع اعادة المحاكمات الكبرى للعسكريين التي انتهت برد عام للقضايا (17 تشرين الاول/اكتوبر).

حزب العدالة والتنمية يفوز في الانتخابات البلدية في اذار/مارس (45%) رغم استمرار الاحتجاجات التي غذتها اسوأ كارثة صناعية في البلاد في منجم سوما في 13 ايار/مايو (301 قتلى).

انتخاب اردوغان رئيسا في 10 اب/اغسطس في الدورة الاولى في استحقاق يجري للمرة الاولى بالاقتراع المباشر بحصوله على 52% من الاصوات.

– 2015 –

حزب العدالة والتنمية يتصدر الانتخابات التشريعية التي جرت في 7 حزيران/يونيو لكنه يخسر الغالبية المطلقة التي كان يشغلها في البرلمان منذ 2002. اردوغان يدعو في اب/اغسطس الى انتخابات تشريعية مبكرة في 1 تشرين الثاني/نوفمبر بسبب عدم التمكن من تشكيل حكومة ائتلافية.

تركيا تشن في 24 تموز/يوليو “حربا ضد الارهاب” تستهدف حزب العمال الكردستاني وجهاديي تنظيم الدولة الاسلامية. وتشارك في سوريا في تحالف ضد الجهاديين بقيادة واشنطن.

اعتداء يضرب تركيا في 10 تشرين الاول/اكتوبر هو الاكثر دموية في تاريخها وينسب الى تنظيم الدولة الاسلامية ويوقع 102 قتيل في انقرة.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.