تناقض حكومي: وزراء العدالة والتنمية يواصلون هجومهم على سهرة” جونفير لوبيز” وحداد يدافع عنها


أخر تحديث : الأربعاء 10 يونيو 2015 - 11:22 صباحًا
تناقض حكومي: وزراء العدالة والتنمية يواصلون هجومهم على سهرة” جونفير لوبيز” وحداد يدافع عنها

في الوقت الذي هاجم فيه رئيس الحكومة بن كيران ووزير الاتصال نقل سهرة جونيفر لوبيز على دوزيم ومراسلة الهاكا، يبدو ان الحكومة غير منسجمة في مواقفها.
دافع وزير السياحة، لحسن حداد، عن الحفل المثير للجدل الذي قدمته النجمة الأمريكيّة جنيفر لوبيز، والذي قوبل بانتقادات شديدة ووصف محتواه بـ”غير الأخلاقي”.
وقال حداد في تصريحات لـ”إفي”: “ندافع عن مغرب منفتح وهل سنهتم فقط بحفل فني بغض النظر عن كل الأشياء؟” وفق تعبير وزير السياحة الذي ينتمي لحزب الحركة الشعبية المتحالف مع حزب العدالة والتنمية، حكوميا، دون أن يمنعه ذلك من التعبير عن موقف يخالف انتقادات الـPJD.
واعتبر حداد أن الاحترام يرتكز على التعايش بين من يحبون هذا النوع من العروض ومن لا يفضلونه، وبين من لا يجدون شيئا صادما لقيمهم في محتوى العرض الذي قدّم بـ”سهرة لوبيز”، وأولئك الذين يجدون عيوبا فيه.. وفق تعبيره.
ويرى ذات المسؤول الحكوميّ أن مهرجان موازين، الذي أقيم حفل لوبيز ضمن فعالياته، والذي يتعرض دائما لانتقادات من حزب العدالة والتنمية الذي ينتمي له رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، يعد “مهرجانا يعطي شهرة للمغرب وصورة تنم عن الانفتاح والتنوع والتسامح”.
وتمثل تصريحات حداد، صاحب التوجه الليبرالي والمنتمي لحزب الحركة الشعبية، دليلا على وجود اختلاف كبير في وجهات النظر مع كل من عبد الإله بنكيران وكذا وزير الاتصال مصطفى الخلفي الذين انتقدا مضامين الحفل ونقل فعالياته تلفزيا.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.