تيسير خالد: قواعد الصراع على سوريا تغيرت، ويجدر بتركيا أن تأخذ ذلك بعين الاعتبار..


أخر تحديث : الجمعة 4 ديسمبر 2015 - 11:14 صباحًا
تيسير خالد: قواعد الصراع على سوريا تغيرت، ويجدر بتركيا أن تأخذ ذلك بعين الاعتبار..

نابلس:ــــ
صرح تيسير خالد عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين؛ عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، متناولاً إسقاط تركيا لطائرة السوخوي الروسية، فوق الأراضي السورية، مذكراً بما قاله الرئيس الروسي فيلاديمير بوتين بأن: «صبر روسيا بدأ ينفذ من الديكتاتور ـــــ كما ورد في التصريح – التركي رجب طيب اردوغان، وعصابته المجرمة المتورطة في كل اعتداءات (داعش) الإرهابية، والأتراك أعلنوا الحرب علينا عبر اسقاطهم طائرتنا الحربية».
وقال خالد: «من الواضح أن قواعد الصراع على سوريا وعلى عموم المنطقة قد بدأت تتغير، فمنذ زمن غابت صورة الدول العربية المركزية، ودخلت المنطقة في فراغ، حاولت قوى إقليمية معروفة ومنها تركيا أن تملأه، كما أن نظرية «التدمير الخلاق – الفوضى الهدامة» التي أشاعتها وخططت لها الإدارات الأميركية، بحضور فعال لقوى الإرهاب، بدءاً من داعش وجبهة النصرة وما يتبعها من عصابات إرهابية ومرتزقة مسلحة ودموية، هو ما دفع روسيا إلى التدخل في خطوة استباقية لحماية أمنها القومي ومصالحها القومية، بعد أن استخدمت أيضاً قوى إقليمية هذه المنظمات الإرهابية».
وقال خالد محذراً:ـــ «يبدو أن رجب طيب اردوغان لم يدرك بعد، أن دخول روسيا الاتحادية على الخط قد غيرّ قواعد اللعبة؛ ومواصلاً دوره كمخلب القط، ويجدر بتركيا أن تكون أكثر حذراً، من الدخول في مواجهة مع روسيا، كما يجدر بهم ألا يراهنوا على حلف (الناتو)، فهذا الحلف مفكك ولن يهب لنجدتهم».



اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.