استنكار عن عدم إتمام أشغال بناء القاعة المغطاة بسيدي بنور

عندما انطلقت أشغال القاعة المغطاة التابعة لمديرية وزارة الشباب والرياضة بسيدي بنور استبشرت ساكنتها خيرا مما ستساهم فيه هذه المنشأة والمساهمة في تأطير ابناء المنطقة بجلب تظاهرات رياضية تأهل الشباب الرياضي خاصة والساكنة عامة الى تطلعاتهم للمساهمة في دواليب التنمية الرياضية.

إلا أن الغريب في الأمر وربما لحاجة في نفس يعقوب تغاضت الجهات المسؤولة عن إتمام أشغال هذه البناية التي كان من المنتظر أن تنتهي أشغالها، مما طرح تساؤلات عدة، وتعليق أكثر من علامة استفهام بعد تحول البناية الى وكر ومأوى للمتشردين ومراحيض عمومية للمتسكعين وسط صمت وإهمال من الجهات المسؤولة.

فاعل جمعوي يقول للجريدة فتتبع هذه الكارثة التي تبين بالملموس إهدار المال العام والمساهمة في إبقاء المنطقة معزولة عن محيطها وكذا إقبار رياضيها أدانتا، هذا الإهمال المهول للجهات المسؤولة الذي طال بناية القاعة المغطاة والمنطقة بشكل عام لكل المخططات الرامية إلى عزلة سيدي بنور وحرمانه من ابسط البنيات التحتية وكما يقول مطالبتنا إيفاد لجنة للتحقيق والتقصي في الإهمال الذي طال بناية القاعة المغطاة، إتمام أشغال بناء هذه البناية لما لها من دور تنويري سيذر على المنطقة بالنفع وكما يطالب بربط المسؤولية بالمحاسبة لما جاء به الدستور المغربي 2011.
محمد الغزال

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*