فضيحة جنسية تهز مسؤول الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بتاوريرت

تداولت مواقع التواصل الإجتماعية، مقطع فيديو لحارس عام إعدادية “علال بن عبد الله” بمدينة تاوريرت، المسمى “ب.س”، وهو ناشط بالجمعية المغربية لحقوق الإنسان، والنقابة الوطنية للتعليم التابعة للكنفدرالية الديمقراطية للشغل، كما شغل سابقا منصب مستشار بجماعة “سيدي لحسن” القروية والمنتمي لحزب الإتحاد الإشتراكي. يظهر فيه وهو في وضعية مشينة جدا، وذلك خلال مكالمة مع فتاة عبر تطبيق “سكايب”.

وقد ثارت حفيظة الرأي العام في تاوريرت، من هذه الواقعة اللا أخلاقية، والتي هزت المجتمع التربوي في المدينة، خاصة الطاقم التربوي بالمدينة وأباء و أولياء التلاميذ.

وقد عبروا عن سخطهم، كما طالبوا بإبعاده عن موقع المسؤولية داخل المؤسسة التعليمية، المذكورة سابقا. وفي رد إداري، قام المدير الجهوي للتعليم بمدينة تاوريرت، بتوقيف المعني بالأمر بصفة مؤقتة، في إنتظار عرض القضية أمام المجلس التأديبي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*