بوليس كازا شدو 3 كيلو من الكوكايين كان دايرنها أفارقة فمصارنهم

علم لدى ولاية أمن الدار البيضاء، أن كمية مخدر الكوكايين التي تم تفريغها بالمستشفى الجامعي ابن رشد من أمعاء مواطنين أحدهما من جنوب إفريقيا والثاني من دولة ناميبيا، بلغ وزنها الإجمالي 3 كيلوغرامات و700 غراما (3.700) ملفوفة داخل 187 كبسولة.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن مصالح الأمن الوطني بمطار محمد الخامس الدولي بمدينة الدار البيضاء أوقفت المشتبه فيهما، في الرابع والعشرين من شهر دجنبر المنصرم، عندما كانا على متن الرحلة الجوية القادمة من مطار ساوباولو بالبرازيل، وذلك للاشتباه في تهريبهما لمخدر الكوكايين في أمعائهما، وهو ما استدعى الاحتفاظ بهما تحت الحراسة الطبية بالمستشفى الجامعي ابن رشد بمدينة الدار البيضاء.

وأضاف البلاغ أن التدخل الطبي مكن من تفريغ 101 كبسولة تزن 1800 غراما من أمعاء المواطن جنوب إفريقي، في حين تم استخراج 86 كبسولة تزن 1900 غراما من أمعاء المواطن الناميبي، واللذين تم الاحتفاظ بهما تحت تدبير الحراسة النظرية بعد استقرار حالتهما الصحية.

وتندرج هذه القضية، في إطار الجهود المكثفة التي تبذلها مصالح المديرية العامة للأمن الوطني لمكافحة الاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية على الصعيد الدولي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*