‫كأس العالم 2018 يبشر بتغييرات نوعية للدول المشاركة

يجري التخطيط لتطوير كرة القدم على الصعيدين المجتمعي والتجاري في دول جنوب وغرب آسيا، حيث اجتمع رؤساء اتحادات كرة القدم من جنوب وغرب آسيا مع شخصيات من الفيفا واتحاد الكرة الآسيوي في جدة يوم الخميس الموافق 31 مايو للبدء بتأسيس اتحاد جديد لكرة القدم يعرف باتحاد جنوب غرب آسيا لكرة القدم.

تضمن الاجتماع ممثلين عن الباكستان وسريلانكا والهند ونيبال وبنغلادش والمملكة العربية السعودية والبحرين والمالديف واليمن وعمان والكويت والإمارات.
ويهدف هذا الكيان الجديد لتطوير كرة القدم للمشاركين في الرياضة من جميع الأعمار والأجناس والقدرات في إقليم جنوب غرب آسيا، ويتضمن دول كبرى كالهند وبنغلادش وباكستان ليؤشر ببدء مرحلة جديدة من تطور كرة القدم العالمية.
وتواجه الدول المشاركة، والتي تجمعها عوامل ثقافية وجغرافية واقتصادية، تحديات بسبب غياب المسابقات والمستويات والمرافق التدريبية العالمية المستوى التي تحظى بها الدول المتقدمة، والتي مكنت تلك الدول من تحقيق إنجازات كبرى في كرة القدم وفي بطولات كأس العالم.
وقال الدكتور عادل عزت، رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم: “تطمح دول جنوب وغرب آسيا في العمل معًا لتطوير كرة القدم إقليميًا، لنتمكن من المنافسة بشكل متساوٍ مع الدول الأخرى في النسخ المقبلة من كأس العالم وفي البطولات الكبرى.”
“تلتزم السعودية بالمساهمة في تطوير كرة القدم في هذا الإقليم. نريد أن نرى مستويات منافسة أعلى في دول جنوب وغرب آسيا ونأمل في تأهل عدد أكبر من هذه الدول لبطولات كأس العالم.”
ويبشر هذا الاجتماع ببدء حقبة جديدة لتنمية وتطوير مستويات المنافسة في دول جنوب وغرب آسيا والتي تحظى بأعداد سكانية هائلة.
“المملكة العربية السعودية هي الدولة الوحيدة في هذا الإقليم التي تمكنت من الوصول إلى نهائيات كأس العالم، ونحن الآن في صدد مواجهة روسيا في المباراة الافتتاحية لكأس العالم 2018.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*