في خضم أزمة “الاغتصاب”.. رونالدو يتعرض لخسارة مادية “غريبة”

في الوقت الذي يواجه فيه البرتغالي كريستيانو رونالدو اتهامات باغتصاب سيدة أميركية، تعرض نجم نادي يوفنتوس الإيطالي لخسارة مالية زادت قيمتها عن نصف مليون إسترليني.
فبحسب تقرير لصحيفة “صن” البريطانية، باع رونالدو المنزل الذي عاش فيه بينما كان يلعب في صفوف مانشستر يونايتد مقابل 3 ملايين و250 ألف جنيه إسترليني، بعد أن كان قد اشتراه في العام 2008 بمبلغ 3 ملايين و895 ملايين جنيه إسترليني.
ويتكون المنزل الواقع بمنطقة شيشاير الإنجليزية من طابقين، كما يضم حمام سباحة وسبا وساونا وناديا رياضيا، وغرفة خاصة بالسينما.
ولم يتبين كيف باع رونالدو المنزل بسعر أقل رغم مرور أكثر من 10 سنوات كاملة، فيما تظل قيمة فارق السعر بسيطة بالنسبة لدخل وثروة الدون البرتغالي.
وأكدت مصادر الجمعة، أن النجم رونالدو قرر البدء في إجراءات مقاضاة ضد عارضة أزياء بريطانية، اتهمته بـ”الاستغلال العاطفي”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*