المدرسة الوطنية العليا للكهرباء و الميكانيك تحتفي بنسختها التاسعة عشر من الالعاب الاولمبية

تحتفي المدرسة الوطنية العليا للكهرباء و الميكانيك بنسختها التاسعة عشر من الالعاب الاولمبية تحت شعار “:الرياضة الجامعية، عابرة للحدود “وذلك من 20 إلى غاية 24 فبراير 2019.
هذه التظاهرة الثقافية و الرياضية ستكون مناسبة رائعة لجمع مختلف الطلبة من جميع المدارس العليا بالمغرب و خارجه، و هذا من أجل إدماج مختلف ثقافاتهم و توطيد علاقاتهم.
هاته السنة كما سابقتها ستكون أوالمبياد المدرسة الوطنية العليا للكهرباء و الميكانيك الأولى من نوعها التي ستنظم مسابقات رياضية وطنية ودولية و تضم 40 رياضة مختلفة، كما ستستقبل 10000 زائر من بينهم اكثر من 3000 مشارك طيلة خمسة أيام متتالية ستشهد المدرسة الوطنية العليا للكهرباء و الميكانيك مهرجانا رياضيا، ثقافيا و فنيا فريدا من نوعه مفعما بالأحداث المشوقة و المبهجة و التي ستظل راسخة في أذهان جميع الحضور .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*