سلا: هذا ما أجمعت عنه التنسيقية الإقليمية لحزب الجرار بخصوص مضامين الخطاب الملكي


أخر تحديث : الإثنين 1 أغسطس 2016 - 8:53 مساءً
سلا: هذا ما أجمعت عنه التنسيقية الإقليمية لحزب الجرار بخصوص مضامين الخطاب الملكي

سلا: مبارك بدري
عقدت التنسيقية الإقليمية لحزب الأصالة و المعاصرة بمدينة سلا اجتماعها الأسبوعي العادي و الذي تزامن مع مناسبة تخليد ذكرى عيد العرش المجيد، حيث خص مناضلو الحزب بسلا اهتماما كبيرا مؤكدين على أهمية هذه المناسبة الوطنية التي تعزز روابط البيعة الوثقى، والتلاحم المتين بين العرش والشعب.
واعتبر مناضلو حزب الأصالة و المعاصرة الخطاب الملكي الذي ألقاه  الملك محمد السادس بمناسبة الذكرى 17 لتربع جلالته على عرش أسلافه المنعمين، من أهم الخطابات وأبرزها، حيث افتتح جلالته خطابه السامي بإيمانه التام بالمسؤولية الملقاة على عاتقه أمام الله وأمام الشعب المغربي قاطبة، من خلال قيادته الميمونة، وإرادته العازمة على مواصلة العمل من أجل تحقيق تطلعات الشعب المشروعة، وتكريس دولة الحق والقانون، من خلال الإصلاحات السياسية العميقة والأوراش الاقتصادية الكبرى ومشاريع التنمية البشرية التي غيرت وجه المغرب.
كما حثت التنسيقية المحلية بسلا جميع مناضلي الحزب إلى الانخراط اللامشروط فيما ذكره جلالته أننا على مشارف المرحلة الفاصلة لإعادة الأمور إلى نصابها، وأننا مقبلين على ثاني استحقاقات تشريعية في ظل دستور 2011، والتي تعتبر محطة مهمة بطلها المواطن، حيث اعتبره جلالة الملك هو الأهم في العملية الانتخابية، وليس الأحزاب والمرشحين، وهو مصدر السلطة التي يفوضها لهم، وله أيضا سلطة محاسبتهم أو تغييرهم، بناء على ما قدموه خلال مدة انتدابهم.
وتبرز الأهمية القصوى كذلك لخطاب العرش ،حسب اعضاء التنسيقية، في كونه ركز على أهمية المواطن المغربي في البناء المؤسساتي الديموقراطي الوطني، من خلال مشاركته المسؤولة في الاستحقاقات القادمة واختيار النخب ومحاربة كل اشكال الفساد والمساهمة في تدبير الشأن العام ودعم المسار التنموي، مؤكدين ان جلالة الملك وضع المواطن في صلب الاستراتيجيات التنموية والسياسات العمومية، وكذا على مستوى التحولات العميقة التي يتبناها المغرب في الوقت الراهن ومستقبلا.
وأشارت تنسيقية حزب الجرار بسلا أن خطاب العرش أكد على ضرورة تخليق الحياة السياسية، كرسالة واضحة لإعادة النظر في معاير تقديم مرشحين للانتخابات تعتمد على الكفاءة والنزاهة السياسية وعلى القدرة على العمل والعطاء، وهو ما يعطي فرصة كبيرة للمواطنين من اجل اختيار كفاءات تكون قادرة على تمثيلهم بالمجالس المنتخبة أحسن تمثيل.
التنسيقية المحلية التي يشرف عليها البرلماني الشاب عن ذات الحزب “رشيد العبدي” ترى انه من خلال ما سبق يمكن القول، أن جميع مكونات الدولة، أفرادا وجماعات، مؤسسات وشعبا، ملزمون بأداء واجبهم في خدمة الوطن، و ملزمون بالدفاع عن الوحدة الترابية، فالكل خادم الدولة وعليه الحزم في صيانتها وحمايتها، وعلى المواطن في المحطة الانتخابية المقبلة ألا ينجرف في تيار المساومة، بل عليه تحكيم ضميره في عملية التصويت، وأن يضع مصلحة الوطن فوق كل اعتبار.
خطاب صاحب الجلالة الملك محمد السادس بمناسبة عيد العرش المجيد ،جاء شاملا في مضمونه بحيث “رسم بدقة متناهية وبأمانة النزهاء واقع المغرب السياسي والتنموي والأمني” فضلا عن كونه حدد معالم مستقبل المغرب في كل أبعاده الداخلية والخارجية.
و اختتمت التنسيقية اجتماعها بتقديم ما يليق بمقام جلالة الملك الشريف من الطاعة والإجلال والوفاء وتقديم آيات الولاء والإخلاص والتعلق بأهداب العرش العلوي المجيد.

كلمات دليلية

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.