عبد المولى: مشاركة التعاضدية العامة في المعرض الوطني الاقتصاد الاجتماعي التضامني لتسليط الضوء على دور التعاضد


أخر تحديث : الثلاثاء 19 يوليو 2016 - 3:18 مساءً
عبد المولى: مشاركة التعاضدية العامة في المعرض الوطني الاقتصاد الاجتماعي التضامني لتسليط الضوء على دور التعاضد

شاركت التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية للمرة الثانية على التوالي في المعرض الوطني الاقتصاد الاجتماعي التضامني المنظم تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس  من أجل مواصلة دورها الريادي في التعريف بالدور التنموي الذي يمكن أن يقوم به القطاع التعاضدي على المستوى الوطني والجهوي والقاري كرافعة للتنمية وركيزة أساسية للاقتصاد الاجتماعي والتضامني. ونظمت هذه الدورة بالدار البيضاء في الفترة الممتدة ما بين 14 و18 يوليوز   2016 تحت شعار” الاقتصاد التضامني والاجتماعي، رافعة للتنمية الجهوية”.

وقامت التعاضدية العامة بتنظيم برنامج طبي لفائدة العارضين يهدف إلى تحسيسهم وتعرفهم عن قرب على جودة الخدمات الطبية التي تقدمها التعاضديات والدور الذي استطاعت أن تلعبه في تسهيل ولوج المواطنين للخدمات الصحية ومحاربة الهشاشة “، حيث استفاد من هذا البرنامج الطبي الممتد على 3 أيام من 15 إلى 17 يوليوز 2016 حوالي 559 شخصا على الشكل التالي:

ü    طب العيون 216 شخصا

ü    طب الأسنان 137 شخصا

ü    الكشف عن مرضي السكري والضغط الدموي 106 شخصا

ü    الطب العام 92 شخصا

ü    النظارات 8 شخصا

وأكد عبد المولى عبد المومني رئيس المجلس الإداري للتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية بأن التعاضدية العامة تحرص على الحضور في مثل هذه الملتقيات التضامنية حتى تسلط الضوء على الدور الذي يلعبه التعاضد في الاقتصاد الاجتماعي والتضامني ومواصلة التعريف بدوره خاصة وأن التعاضد ليس كالتعاونيات معروف لدى الجميع بأنه أحد الركائز الأساسية للاقتصاد الاجتماعي والتضامني.  وأضاف بأن لقاءً مثل هذا المعرض يعد، بالنسبة للتعاضدية العامة، فرصة للتحسيس بأهمية التعاضد ودوره في العمل الجمعوي من أجل تنمية جهوية مندمجة مستدامة. وتابع قائلا بأن هذه المشاركة مكنت من إبراز أهمية الخدمات التعاضدية في تسهيل الولوج وتعريف الجمعيات والتعاونيات بخدمات القطاع التعاضدي.

وكان اللقاء أيضا مناسبة لربط جسور التواصل وتبادل الخبرات والتعريف بالممارسات الجيدة في القطاع مع مختلف الفاعلين في الاقتصاد الاجتماعي والتضامني من المغرب والدول الإفريقية وأمريكا وأوروبا.

يشار إلى التعاضدية العامة شاركت السنة الماضية أيضا برواق للتعاضد يضم التعاضدية العامة والاتحاد الإفريقي للتعاضد وتعاضديات من تونس والسينغال ومراكز أمل للأطفال في وضعية إعاقة التابعة للتعاضدية العامة.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.