الجزائر: نسبة مشاركة ضعيفة في الانتخابات وفساد وطعون وبوتفليقة يؤدي بصوته على كرسي متحرك

عبّر الأمين العام لحزب التجمع الوطني الديمقراطي أحمد اويحيى عن رضاه عن النتائج لتي تحصل عليها “الأرندي” في الانتخابات المحلية23 نوفمبر 2017 .
وجاء هذا في ندوة صحفية عقدها أويحيى مباشرة بعدما أعلن وزير الداخلية نور الدين بدوي عن النتائج الأولية الرسمية.
وأكد أويحيى أن الأرندي سيقدم طعونا بعدة بلديات.

وحسب النتائج الاولية، فقد حل الأرندي في المرتبة الثانية ب 451 مقعد في المجالس البلدية و527 مقعد في المجالس الولائية.

و أعلن وزير الداخلية والجماعات المحلية نور الدين بدوي ، اليوم الجمعة ، أن نسبة المشاركة في الانتخابات المحلية التي أجريت أمس قد بلغت 44.96 بالمئة بالنسبة لانتخابات المجالس الشعبية الولائية ، مقارنة بنسبة 42.92 بالمئة المسجلة في محليات 2012.
وبلغت نسبة المشاركة في الانتخابات المحلية بالنسبة لاختيار أعضاء المجالس الشعبية البلدية 46.83 بالمئة ، في حين كانت نسبة المشاركة في المحليات السابقة التي أجريت سنة 2012 ب44.26 بالمئة ، فيما بلغت نسبة الأصوات الملغاة في هذه الانتخابات 10.30 بالمئة ، حسب ما أعلن الوزير بدوي.

و أدى رئيس عبد العزيز بوتفليقة المريض على كرسه المتحرك واجبه الانتخابي بالمدرسة الابتدائية محمد البشير الابراهيمي بالأبيار (الجزائر العاصمة) في إطار انتخابات تجديد المجالس الشعبية البلدية والولائية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*