فرع نقابة الصحافة الرباط: محاكمة الزميل البقالي صورية لا تستند على أي منطق موضوعي وواقعي


أخر تحديث : الجمعة 26 فبراير 2016 - 10:32 صباحًا
فرع نقابة الصحافة الرباط: محاكمة الزميل البقالي صورية لا تستند على أي منطق موضوعي وواقعي

فرع النقابة الوطنية للصحافة البرباط
بقرار ملغوم توصل الزميل عبد الله البقالي رئيس النقابة الوطنية للصحافة المغربية باستدعاء مباشر من وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بالرباط للمثول أمام هيئة المحكمة في جلسة يوم الثلاثاء فاتح مارس المقبل.
وعلى إثر هذا الحدث المباغت، عقد فرع الرباط للنقابة الوطنية للصحافة المغربية اجتماعا طارئا يوم الأربعاء 24 فبراير 2016 للتداول في الخطوات النضالية التي يستدعيها الحدث. وفي هذا الإطار، يعلن فرع الرباط للنقابة الوطنية للصحافة المغربية تضامنه المطلق مع الزميل عبدالله البقالي رئيس النقابة الوطنية للصحافة المغربية ضد الاستهداف الممنهج الذي تشنه جهات حكومية لضرب الدور النضالي والريادي الذي تلعبه النقابة من أجل الدفاع عن حرية التعبير والصحافة، كما يعتبر فرع الرباط للنقابة الوطنية للصحافة المغربية متابعة الزميل رئيس النقابة هو رسالة موجهة إلى الجسم الصحافي ولضرب كل الغيورين والمناضلين على مصير المهنة في شخص رئيسها.
كما أنه يعتبر مؤشرا واضحا على التراجع الخطير عن حرية الصحافة والتعبير ببلادنا وتضييقا على الحريات النقابية الفردية منها والجماعية.
في هذا الإطار يعلن فرع الرباط للنقابة الوطنية للصحافة المغربية للرأي العام الوطني ما يلي:
– اتخاذ جميع الوسائل النضالية من أجل الدفاع على حرية التعبير والصحافة.
– التضامن المطلق واللامشروط مع الزميل رئيس النقابة عبدالله البقالي.
– العزم على تنظيم وقفة احتجاجية أمام ابتدائية الرباط تزامنا مع جلسة الثلاثاء فاتح مارس المقبل تنديدا بالحملة العدائية ضد الزميل عبدالله البقالي وضد الصحافة المغربية.
ويعتبر فرع الرباط للنقابة الوطنية للصحافة المغربية محاكمة الزميل البقالي صورية لا تستند على أي منطق موضوعي وواقعي، لذا يؤكد فرع الرباط مواصلة النضال في إطار النقابة الوطنية للصحافة المغربية للتصدي لكل الممارسات التي من شأنها التضييق والمساس بحرية الصحافة والإعلام.
عاشت النقابة الوطنية للصحافة المغربية .

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.