فرنسا تعلن عن تشديد الاجراءات الامنية وتكثيف الغارات في سوريا


أخر تحديث : الإثنين 16 نوفمبر 2015 - 11:15 مساءً
فرنسا تعلن عن تشديد الاجراءات الامنية وتكثيف الغارات في سوريا

أعلن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند اليوم الاثنين عن تشديد السياسة الامنية في البلاد ، وتعزيز قوات الامن ،وتمديد حالة الطوارىء، بعد يومين من الاعتداءات الدامية التي استهدفت العاصمة باريس .

واوضح هولاند امام مجلسي البرلمان في قصر فرساي ان مشروع قانون سيرفع اعتبارا من الاربعاء الى البرلمان من اجل تمديد حالة الطوارئ ثلاثة اشهر، داعيا البرلمانيين الى اقراره بحلول نهاية الاسبوع .

كما دعا الى مراجعة الدستور بهدف السماح للسلطات العامة “بالتحرك ضد الارهاب الحربي”،معلنا عن احداث 8500 وظيفة جديدة لتعزيز قوات الامن والقضاء. من جهة اخرى اكد هولاند انه سيتم تكثيف الغارات في سوريا ، مشيرا الى انه سيلتقي في الايام المقبلة الرئيسين الاميركي باراك اوباما والروسي فلاديمير بوتين من اجل “توحيد قوانا” وتشكيل “ائتلاف كبير وموحد” ضد تنظيم الدولة الاسلامية الذي اعلن مسؤوليته عن الاعتداءات.

واكد ان الرئيس السوري بشار الاسد “لا يمكن ان يشكل الحل لكن عدونا في سوريا هو داعش”. وقال بهذا الصدد ان حاملة الطائرات شارل ديغول ستبحر الخميس متوجهة الى شرق البحر المتوسط “مما سيزيد قدراتنا على التحرك بثلاثة اضعاف” مؤكدا “لن تكون هناك اي مهادنة”. واضاف انه سيطلب من مجلس الامن الدولي الانعقاد لتبني قرار يؤكد “الارادة المشتركة لمحاربة الارهاب”. وخلص الى القول ان اعتداءات باريس التي اوقعت ما لا يقل عن 129 قتيلا واكثر من 350 جريحا “تقررت وخطط لها في سوريا” و”دبرت ونظمت في بلجيكا” و”نفذت على ارضنا بمساعدة شركاء فرنسيين”

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.