كربوط يعود إلى “لوصيكا” والعجلاني يقترب من الحسم في مصيره


أخر تحديث : الأربعاء 22 يوليو 2015 - 10:06 صباحًا
كربوط يعود إلى “لوصيكا” والعجلاني يقترب من الحسم في مصيره

يبحث الظهير الأيسر أيوب كربوط، عن استمالة المدرب التونسي أحمد العجلاني، خلال الاختبارات التقنية والفنية والبدينة التي يخضع لها طيلة الأيام الأخيرة، أملا في مجاورة فريق أولمبيك خريبكة لكرة القدم، خلال المواسم المقبلة، علما أنه انتظم في الحصص التدريبية منذ يوم (الاثنين) سادس يوليوز الجاري، حيث يبقى واحدا من الأسماء التي تدرجت في كل الفئات الصغرى، كما تألق بشكل لافت رفقة فئة الأمل، قبل التحاقه الموسم الماضي، بسريع وادي زم، حيث ساهم في احتلاله لمرتبة مشرفة في دوري الدرجة الأولى هواة.
ولا زال الرواق الأيسر لفريق ممثل الفوسفاط، يعاني من الخصاص، والافتقار لتعدد قطع الغيار البشرية، والتي بشأنها أن تساهم في خلق التوازن، والظهور بوجه مشرف، سواء في كأس العرش، حيث الانطلاقة أمام إتحاد أيت ملول، أو النسخة الخامسة من البطولة الوطنية الاحترافية، والبداية أمام نهضة بركان، أو دوري أبطال إفريقيا، الذي يرفع عنه الستار في الشهر الثاني من العام المقبل، علما أن أحمد العجلاني اضطر الموسم الماضي، لتثبيت يوسف عكادي، مدافعا أيسر، والزج برضوان الضرضوري في كثير من المناسبات في نفس الجهة من الهجوم، لكن الأخير غادر بعد انتهاء عقده، ليفسح المجال أمام أسماء أخرى ستتشرف بحمل ألوان “لوصيكا”، أبرزهم أيوب كربوط.
ولم يخف أيوب كربوط، استعداده الكبير لمجاورة أولمبيك خريبكة، الذي يعد فريقه الأول، حيث تكون في مختلف فئاته العمرية، ويطمح للمساهمة في تألقه خلال الاستحقاقات المحلية والقارية المقبلة، وأضاف أنه يبذل قصارى الجهود خلال المواعيد التدريبية الحالية، بغية الظفر بمقعد رسمي رفقة المجموعة الفوسفاطية، وإن كان القرار الأول والأخير يبقى للمدرب أحمد العجلاني، وأبرز أن لديه تجربة وخبرة اكتسبهما في السنوات الأخيرة، مما يؤكد بأنه جاهز لتحقيق رغبته المتجلية في اللعب رفقة وصيف بطل النسخة الرابعة من البطولة الوطنية الاحترافية، وأيضا المشاركة في النسخة 52 لعصبة الأبطال الإفريقية.


اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.