كلمة الوطن24: لا نباع ولا نشترى يا أقلام الزبالة


أخر تحديث : الإثنين 27 أبريل 2015 - 5:49 مساءً
كلمة الوطن24: لا نباع ولا نشترى يا أقلام الزبالة

اتصل بي زميل صحفي صباح يوم الاثنين، واخبرني أن موقعا مغمور جدا كتب عن “الوطن24″ كلام لا يدخل في أبجديات العمل الصحافي ولم يحترم حتى أخلاقيات مهنة الصحافة.

وكتب الموقع والذي لا نريد ان نذكر اسمه، لكي لا نساهم في تلميع صورته المتسخة، ان الوطن24، وزميلتها ” الزنقة 20″، اشتراهما الوزير السابق في الشبيبة والرياضة محمد اوزين.

ولكي لا ندخل في تفاصيل الخبر الرديء جدا، وباعتبار أننا نمتهن مهنة الصحافة، ولا نختبئ وراء أي شيئ، واخترنا المهنة كمقاولة مهنية يعرفنها الجميع خصوصا الوزارة الوصية والنقابة الوطنية للصحافة المغربية، ويشهد بأننا نمارس المنة رغم الاكراهات خصوصا في الصحافة الالكترونية التي فتحت مجالا للحرية لكن للأسف استغلها البعض للنيل من الزملاء له في المهنة، وهذا هو الخطير.

وان كنا نكتب ونتبع الخبر ونترك للقارئ الحكم، فإننا لا نقبل أن نكتب عن زميل لنا في المهنة، كاحترام لمهنة الصحافة النبيلة، لكن الموقع الذي ذكرنا بالاسم، سوف يكون ردنا قويا.

اولا، نحن لا نباع ولا نشترى، ونطمح ان تكون المقاولة الاعلامية هي مصدر رزقنا، ونتمنى ان يقنن سوق الاشهار.

ثانيا، لا نمارس السياسية، ونحترم الجميع، ونقدس الخبر ولا شيء غير الخبر.

لهذا، نقول للموقع المذكور ولماخوره، وللأيادي التي تحركه، وللازبال التي كتبها، لن تنالوا منا ولو دقيقة، ولم نمنح لكم الوقت الكافي للرد، فبيننا القضاء، وبيننا النقابة، فنحن يعرفنا الجميع ولا نمارس العمل وراء الستار، في حين انتم مجرد اوباش وكلاب مجهولة…..

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.