لشكر: يهاجم الحكومة و”أشباه” الديمقراطيين والحداثيين” الذين تراجعوا عن الدفاع هيئة المناصفة


أخر تحديث : الإثنين 15 فبراير 2016 - 3:12 مساءً
لشكر: يهاجم الحكومة و”أشباه” الديمقراطيين والحداثيين” الذين تراجعوا عن الدفاع هيئة المناصفة

قال الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، ادريس لشكر ان حزبه سيتجه الى خلق تنسيقية او جبهة وطنية للدفاع عن هيئة المناصفة ومحاربة كل اشكال التمييز والدفاع عن مشروع القانون الذي تقدم به حزبه والخاص بهيئة المناصفة.
وارسل لشكر رسائل واضحة للحكومة ووزارة المراة والاسرة، والى بعض الحداتيين والديمقراطيين الذين لا تكن مواقفهو واضحة بخصوص الدفاع عن المرأة.
واعتبر لشكر في اليوم الدراسي الذي نظمه الفريق الاشتراكي يوم الاثنين بمجلس النواب، مشروع المناصفة ومكافحة كل اشكال التمييز، لا يستجيب مطلقا لما جاء بهد الدستور الجديد، والخطاب العام في المجتمع والنخبة والمنظمات الحقوقية.

وقال لشكر ان الكل يتحدث عن الديمقراطية وحقوق الانسان وقيم الحداثة، لكنهم في أرض الواقع يخاصمون قضايا المرأة.

واضاف لشكر، ان حزبه سيتجه لخلق نقاش عمومي بين الاحزاب السياسية، وانه حان الوقت للحسم في الموضوع بكل وضوح.
قال الكاتب الاول لحزب الاتحاد الاشتراكي ادريس لشكر ان مشروع هيئة المناصفة ومحاربة كل اشكال التمييز لا يستجيب ابدا لروح الدستور الجديد، ولا لانتظارات النخبة والحقوقيون والمغاربة.
واكد لشكر في يوم دراسي بمجلس النواب يوم الثلاثاء، ان مشروع الهيئة خيب ظن المتتبعين وخصوصا الذين كانوا يطالبون بالتغيير ويرفعون اصوات الحداثة، لكنهم لم يسايروا ما طالبنا به كحزب حداثي.
واعتبر لشكر ، ان سوف يتم فتح نقاش مع الاحزاب السياسية والجمعيات الحقوقية من اجل الضغط على اخراج قانون ملائم للجميع ويجيب عن الاسئلة المطروحة ويساير الاصلاحات التي تحققت حقوقيا وسياسيا.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.