“لوصيكا” يواجه غامتيل لتفادي الإقصاء المبكر والتوتر والضغط يربكان الحسابات


أخر تحديث : الجمعة 26 فبراير 2016 - 10:34 صباحًا
“لوصيكا” يواجه غامتيل لتفادي الإقصاء المبكر والتوتر والضغط يربكان الحسابات

عبد العزيز خمال

يخوض فريق أولمبيك خريبكة لكرة القدم، مباراة العودة برسم إياب الدور التمهيدي للنسخة الثانية والخمسين من دوري أبطال إفريقيا، أمام غامتيل الغامبي، انطلاقا من الساعة الثالثة من بعد زوال يومه (السبت)، بملعب “بوكس يار الصغير” ببريكاما، بالعاصمة “بانجول”، في أجواء من التوتر، والضغط النفسي، جراء التغييرات البشرية المتواصلة، وإبعاد عثمان العساس، في ظرفية صعبة، وتعويضه في آخر لحظة بعثمان البناي، من طرف المدرب التونسي أحمد العجلاني، والذي يلعب آخر أوراقه حفاظا على مكانته كربان لممثل الفوسفاط إلى نهاية الموسم، علاوة على الضغط النفسي الذي يؤثر سلبا على معنويات اللاعبين، الذين واصلوا الغرق في مؤخرة ترتيب البطولة الوطنية الاحترافية.
وستدافع عناصر “لوصيكا” على الفوز الصعب والملغوم المحقق في نزال الذهاب، بملعب مراكش الكبير، يوم (الجمعة) 12 فبراير الحالي، بثنائية العميد إبراهيم البزغودي، (د47)، ورشيد تيبركانين، (د75)، مع إهدار ضربة جزاء، عن طريق عثمان العساس، الذي سدد في اتجاه الحارس بكا سيزاي، (د64)، علما أن غامتيل الغامبي، كان سباقا لهز شباك محمد أمين البورقادي، بواسطة مودو صار، (د24)، ويكفي الفريق المستقبل، التفوق بهدف دون مقابل، للعبور نحو الدور الأول لدوري أبطال إفريقيا، ومنافسة نجم الساحل التونسي، المعفى من الفصل التمهيدي، في حين ستبحث مجموعة أحمد العجلاني على الإحراز ببانجول، مما يفيدها في بلوغ المحطة المقبلة، للمرة الثانية في تاريخها الكروي.
وستعرف مباراة أولمبيك خريبكة، وغامتيل الغامبي، غياب عثمان العساس، ومحمد عسكري، وبلال المكري، والإيفواري إبراهيم سوري دياموندي، اللذين تخلفوا عن رحلة “بانجول”، بعد خروجهم من مفكرة أحمد العجلاني، ولأول مرة سيعتمد على محمد أمين تيغازوي، في المحفل القاري، بعد تألقه أمام الوداد البيضاوي، علما أن “لوصيكا” خاض حصتين تدريبيتين استأنس من خلالهما بالأجواء المحيطة، خاصة الأرضية الاصطناعية للملعب الرئيسي، ودرجة الحرارة المفرطة، والرطوبة المرتفعة، في حين سيحافظ المدرب طافا ماني، على عناصره التي تألقت في الذهاب، بقيادة مودو صار، وبكا سيزاي، وانجونكو غاساما، وانجين فاي، وساليفو سيزاي، وألاجي جوارا، ويوسوفا سار.
وسيعتمد أحمد العجلاني، على محمد أمين البورقادي، ويوسف عكادي، ونجيب كومية، وجواد اليميق، ويوسف الجمعاوي، ومحمد أمين تيغازوي، وأسامة المزكوري، وعبد النبي الحراري، ولاسانا فاني، وإبراهيم البزغودي، والمالي مامادو سيديبي، كعناصر رسمية، في حين سيحافظ على رشيد تيبركانين، وعثمان البناي، ونجيب المعتني، وعدنان الوردي، وإبراهيم لاركو، وحمزة معتمد، كعناصر بديلة للمساهمة حين إقحامها خلال الجولة الثانية، في الدفاع عن حظوظ التأهل إلى الدور الأول لدوري أبطال إفريقيا.
وفي سياق متصل، استعد غامتيل الغامبي، لمباراة “لوصيكا”، بمعنويات مرتفعة، بعد تفوقه يوم (السبت) الماضي، بملعب “بوكس يار الصغير”، بهدفين دون مقابل، على سامغير، وهو الفوز الثاني هذا الموسم، مقابل أربع تعادلات، وهزيمة واحدة أمام أرميد فورتيس، بثنائية لواحد، وترجع للدورة الثانية من البطولة الغامبية، مع توقيع خمسة أهداف، وفي شباك بكا سيزاي، ثلاثية، ليظفر حاصل أربعة كروس محلية، بالنقطة العاشرة، من أصل سبع مواجهات.
يشار إلى أن طاقم تحكيم من الرأس الأخضر، سيقود مواجهة أولمبيك خريبكة، وغامتيل الغامبي، بقيادة فابريسيو دوارتي، ومساعدة جوزي كارلوس أليكساندر بينا مينديز، ودلغادو فيرنانديز ويلسون جورج، علما أنه لم يتكفل بإدارة أي نزال سواء في دوري أبطال إفريقيا، أو “الكاف”، طيلة الموسم الماضي، ليعود تزامنا مع مواجهة ذهاب الدور التمهيدي الخاص بتصفيات مونديال روسيا 2018، وجمعت بين ليبيريا، وغينيا الاستوائية، بملعب أنتوينيت توبمان، وانتهت بهدف لمثله، يوم (الخميس) ثامن أكتوبر المنصرم.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.