“الإنتربول” يساعد الشرطة الإيطالية في توقيف مجرم مغربي خطير.

معلومات وفرتها الشرطة الجنائية الدولية (الإنتربول)، ساعدت الأمن الإيطالي في توقيف مجرم مغربي خطير، ظلت الشرطة الدولية تطارده عبر العالم لستة سنوات، بطلب من مصالح الأمن المغربية.

وحسب يومية “الأحداث المغربية” في عددها الصادر اليوم الأربعاء, أن الصيد الثمين، واسمه “مصطفى الحسوني”، أوقفته الشرطة الإيطالية بمدينة “زينغونيا” وهي أحد أكبر معاقل المافيا الإيطالية المختصة في ترويج المخدرات، وبعدها باشرت السلطات الإيطالية اتصالاتها مع الشرطة المغربية لترحيله إلى المغرب.

وأضافت اليومية، أنه حسب البطاقة الأمنية التي قدمتها السلطات المغربية لإيطاليا، فإن الحسوني قام باختطاف واغتصاب ثلاثة فتيات مغربيات، اثنان منهن قاصرات، وتسبب في إجهاض إحداهن كانت في حالة حمل.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*