لانابيك: سخط عارم في صفوف الشغيلة بعد تعيين قيادي في حزب”البيجدي” مديرا عام لمؤسسة استراتيجية في التشغيل

مباشرة بعد إعلان عن تعيين المدني رئيس جماعة يعقوب المنصور وقيادي في حزب العدالة والتنمية على رأس الوكالة الوطنية لانعاش التشغيل والكفاءات “لانابيك ” حتى توالت الانتقادات والردود المنددة بهذا التعيين خصوصا وأن المعني بالأمر فشل في إدارة التعاون الوطني ويدير شؤون أكبر جماعة بالرباط فكيف له بادارة أكبر وكالة استراتيجية للتشغيل بالمغرب.

وتتخوف شغيلة لانابيك من تحويل المؤسسة الوطنية إلى أداة انتخابوية في الوقت الذي كانت تطالب به الشغيلة القطع مع الإستغلال السياسوي لانابيك لاهذاف حزبية ضيقة.

وعبرت أصوات من داخل “لانابيك”في حديثها ل’سياسي”  عن الوضعية المزرية التي تعرفها الوكالة خصوصا بعد فترة انس الدكالي الذي لم يكن مروره موفقا وظلت الوكالة بلا برامج واضحة الرؤى في النهوض بالتشغيل .

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*