الممرضون ويخوضون إضرابا ووزارة الصحة في ورطة!

تعتزم حركة الممرضين وتقنيي الصحة بالمغرب الدخول في إضراب وطني عام ليومين وذلك يومي 4و5 سبتمبر الجاري، بجميع المستشفيات ما عدا اقسام الإنعاش والمستعجلات.

وقررت الحركة تنظيم اعتصام وطني أمام مقر وزارة الصحة خلال اليوم الأول من الإضراب، للمطالبة بإحداث هيئة وطنية للممرضين وتقنيي الصحة دون مماطلة، و إخراج مصنف الكفاءات والمهن للحد من الفراغ القانوني المتعمد، والذي تسبب في متابعات إدارية وقضائية للممرضين والممرضات.

وتطالب حركة الممرضين وتقنيي الصحة بالمغرب، بالمساواة فب التعويضات وعدم التمييز، بحيث ان فئة تتلقى 1400 درهم فقط بينما تصل تعويضات فئات أخرى إلى 5900 درهم. وتشدد حركة الممرضين على إدراج حاملي شهادة البكالوريا (زائد 2) في المرسوم الجديد، وإقرار تسوية منصفة دون تجزيء أو نظام أشطر، مع أقدمية اعتبارية بأثر رجعي مالي.
كما تؤكد على ضرورة مراجعة كل شروط الترقي المجحفة في حق الأطر التمريضية وتقنيي الصحة، عبر رفع الكوطا واعتماد أربع سنوات بدل ست كأقدمية لاجتياز امتحانات الكفاءة المهنية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*