ردا على صاحب المخبزة الذي رفض بين حلويات “البوناني”….فيديرالية المخابزة : “هاديك غير مزايدة ماعندها معنى…”

يبدو أن صاحب المخبزة الذي نشر لافتة عبر محله “لا وجود لحلويات رأس السنة” بخلفيات إسلامية مع إقصاء واضح للمسيحيين الذين يعيشون بمدينة أكادير , يواجه الأمرين سواء عبر مواقع التواصل الإجتماعي وكذلك من قبل زملائه في المهنة .
وقال بلاغ الفدرالية المغربية لجمعيات المخابز و الحلويات العصرية والتقليدية , أن ما قام به صاحب هذه المخبزة هي فقط مزايدة لا طائل منها .
وتابع البلاغ : “لا يعبر باي حال عن رأي المهنيين الشرفاء ارباب المخابز والحلويات، الذين يشتغلون من اجل توفير جميع المواد لكل من في هذا البلد، بدون استثناء وبغض النظر عن دينهم او لونهم او جنسهم، من مواطنين ومقيمين وضيوف وسائحين” .
وختم بلاغ الفيديرالية : “كعادتهم بعيدون كل البعد عن اَي فكر متطرف أو إقصائي، وبأن بلدنا المغرب كان ولا زال وسيبقى دائما أرضا للتعايش والتسامح والقبول بالآخر، و بأن التصرف المذكور لا يعبر إلا عن رأي صاحبه”.
ويذكر أن المغاربة عبرو عن إستيائهم لما قام به صاحب هذه المخبزة و إعتبروه إقصاء ا لغير المسلمين و السياح الذين يقطنون بالمدينة .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*