ماذا عن لجن التفتيش وتتبع مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بالرباط؟ مدير التعاون الوطني يعرقل المشاريع الملكية

سياسي: الرباط

ماذا عن لجن التفتيش وتتبع مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بالرباط؟
هل آن الأوان لربط المسؤولية بالمحاسبة بالتعاون الوطني؟
سؤالان عريضان يطرحان بقوة في كواليس مؤسسة التعاون الوطني التي يسيرها عضو قيادي في حزب العدالة والتنمية رئيس مقاطعة يعقوب المنصور المدني.

مصادر ” سياسي” قالت ان منسقية التعاون الوطني لجهة الرباط  تعيش على وقع الارتباك بعدما وجد المنسق الجهوي نفسه وسط زوبعة جراء أسلوب الاستخفاف وتدليس مصالح ولاية الرباط مباشرة بعد التدشين الملكي للمركب السوسيو -تربوي والرياضي والصحي المندمج المنجز في اطار شراكة بين المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وزارة الصحة، والتعاون الوطني، ومجلس العمالة والمجلس الجماعي للرباط، إلا أن المرافق التي عُهد بتسييرها للتعاون الوطني تعرف صعوبات حقيقية بعد قرارات المنسق الجهوي للتعاون الوطني التي تفتقد إلى رُؤية واضحة للدور الذي سيلعب كل الفاعلين لتقديم خدمات الاستماع والاستشارة والتكوين…أجّجها هذا الأخير بتعيينات ارتجالية ومشبوهة تحمل نفس الرقم التسلسلي بعدما انتشر خبر إرجاعه لموظفين قدم لائحة بأسماءهم للمشرفين على التدشين الملكي ، مما اضطره الى تثبيتهم بعد أسبوع في مرافق كانت بالنسبة لهم مؤقتة.

واضافت نفس المصادر، ان الاستهتار لم يتوقف بالمسؤولية عند هذا الحد بل تعداه للدفع إلى تواجد أكبر عدد من عمال الإ نعاش الوطني وموظفين لاتتناسب مؤهلات أغلبهم مع المهام والخدمات المعلنة في البطاقة التقنية للمشروع .
وقالت نفس مصادر ” سياسي” ان المنسق لم يتوانى أيضا بالاتصال ببعض الجمعيات بعينيها للالتحاق بالمركب لحاجة في نفس يعقوب…
و تجدر الإ شارة الى أن حجرالأساس لهذا المركب وضع من طرف صاحب الجلالة منذ ماي 2015وهي مدة كافية لتهيئ فريق عمل متخصص يقوم بمهام التأطير والتكوين بمستوى طموح المشروع الملكي بدل اللجوء لقرارات الترقيع …دون حسيب أو رقيب وأمام أنظاروالي الرباط وزيرة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الوصية على قطاع التعاون الوطني. ليبقي السؤال المطروح هل بمثل هذه الهشاشة في التدبير والالتزام قولا وفعلا ستتغلب مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على الهشاشة الاجتماعية بالرباط؟

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

4 تعليقات

  1. عبد الله السباعي يقول

    ان مثل هذه السلوكات تعرقل التنمية في بلادنا ولابد اليوم من ربط المسوؤلية بالمحاسبة وان تتحرك الوزارة المعنية ومسؤولو المباردة الوطنية للتنمية البشرية للتحقيق في هذا الاستهتار الذي يمس بالدرجة الاولى المواطن ويضرب عر الحائط تعليمات صاحب الجلالة

  2. موظف بالتعاون الوطني يقول

    للاسف يعرف التعاون الوطني تراجعا خطيرا في اداءه فلم نعد نسمع عنه الا تشنجات وصراعات ومشاكل من العار ان تقع في قطاع اجتماعي كان دوما يساند الضعيف ، في الوقت الذي كان من المنتظر تطوير العمل والقطع مع ممارسات قديمة ها نحن نسمع امور غريبة امام صمت المسؤولين

  3. رشيد معروف يقول

    اين محاسبة المسؤولين امام هذا الاستهتار الذي يقع بالعاصمة يا حسرة اش خلاو للي بعيد ما يدير

  4. أم اسعد يقول

    يجب محاسبة كل من تورط في هذا التحايل والتزوير باسم الادارة واعاد الامور الى نصابها ، الاحتقان والصراع في مؤسسة التعاون الوطني لم يعد خفيا على الجميع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*