البام يدخل على خط المواجهات بين المهاجرين الأفارقة والمغاربة ويدعو مناضليه الى “تأطيرهم ومرافقتهم”

قال بلاغ الأمانة الجهوية لحزب الأصالة والمعاصرة جهة الدارالبيضاء سطات توصلت به ” سياسي” انه و على إثر الأحداث المؤسفة التي شهدها محيط المحطة الطرقية أولاد زيان بعمالة مرس السلطان الفداء ، ليلة الجمعة 24 نونبر 2017 ، بسبب مناوشات بين بعض الشباب من المهاجرين القادمين من دول جنوب الصحراء وأبناء الأحياء المجاورة، تطورت إلى صدامات وعراك بين الطرفين..”

واكدت الأمانة الجهوية لحزب الأصالة والمعاصرة جهة الدار البيضاء سطات على ما يلي :
1- مطالبة الحكومة بإيجاد حل ناجع للاشكاليات المرتبطة بالهجرة الدائمة والعابرة للمغرب، وفق مقاربة تجسد قيم المغاربة الأصيلة من تسامح وتعايش واحترام الآخر، وتتماشى مع التوجه الرسمي للمغرب في تعزيز علاقات التعاون مع الدول التي يشترك معها في الانتماء القاري لافريقيا.
2- حث فروع حزبنا ومناضليه الجمعويين وكل الفاعلين المدنيين والنقابيين بجهة الدارالبيضاء سطات، على التواصل المستمر مع ضيوفنا من المهاجرين القادمين من دول جنوب الصحراء وتأطيرهم ومرافقتهم للحيلولة دون تكرار هذه الأحداث وتسهيل عملية التقارب والإندماج مع إخوانهم المغاربة.
3- التنويه بتدخل السلطات المحلية لتطويق الحدث، وبالحكمة التي تعامل بها المسؤولون كي لا تأخذ الأمور أكبر من حجمها.
4- دعوة ضيوفنا من المهاجرين إلى احترام قوانين وعادات البلد المضيف، من أجل إندماج ناجح وسريع داخل المجتمع المغربي.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*