مؤلم: ضحية تكشف: بوعشرين مارس علي الجنس وأنا حامل وعلى المخاض ولحمي طاب بالعصا وكان يعتبرني عبدة له

ما زالت قضية محاكمة بوعشرين المتهم في قضايا الاتجار في البشر والاغتصاب التحرش الجنسي…تثير الكثير من الحقائق الصادمة والغرببة والمؤلمة…
وكشفت المستكية كاتبته الخاصة “ا ح” ان مدير نشر ” أخبار اليوم” واليوم 24 توفيق بوعشرين، ظل يمارس عليها الجنس وهي المراحل الأخيرة من الحمل، بل “مارس عليها الجنس وهي تشعر بالمخاض”، وقالت “كان يستعبدني، كان يمارس علي شذوذه اليومي”، قبل أن تخاطب رئيس الجلسة “إن يوم اعتقال بوعشرين هو يوم استرداد حريتي، فلحمي طاب بالعصا والضرب، ولم أعد أستطيع مقاومته”، حيث استمر في ابتزازها عبر الهاتف كلما تضرعت له بكونها حامل، لكنه هددها بالصور والفيديوهات الجنسية مما جعلها ترضخ لطلباته في كل مرة.

وأوضحت ” ا ح” أثناء الاستماع إليها في جلسة سرية استمرت إلى غاية الساعات الأولى من صباح الثلاثاء، أن بوعشرين حولها إلى دمية جنسية في كل يوم، وبعد مغادرة الطاقم الصحفي والتقني لمقر الجريدة، كان يمارس عليها ساديته بطريقة هيستيرية، حتى انه كان يجلس فوق بطنها المنتفخ ولا يعبأ للجنين الذي تحمله في أحشائها.

وكانت الضحية كلما عادت إلى بيتها تذرف الدموع، وقد لاحظ زوجها الذي كانت تربطه علاقة ببوعشرين بل كان صديقه المقرب، ذلك.

وكشفت ” ا ح” أن بوعشرين كان يستغلها بشكل مستمر، وفي كل الأوقات، بل كان يطالبها بالتلذذ في الممارسة الجنسية برفقة “س م”، مضيفة أنه “كان يقول لي أنت ملكي، أحسست بأني من سباياه وأني عبدة لديه”.

وأعادت عبارات مخجلة أمام هيئة المحكمة والدفاع، “أشبعني ضربا، كان يتحكم في أحاسيسي ويعتدي عليا، وأحسست معه بأني أصبحت دمية جنسية”، و “كان يمارس علي الجنس وأنا حامل، ويجلس فوق بطني، وأنا أشكي له ولا يلتفت إليّ..

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*