هكذا فاوضت الحيطي سرا مسؤولي شركة فرنسية عملاقة من اجل تصدير أطنان الأزبال المسرطنة الى المغرب


أخر تحديث : الأحد 10 يوليو 2016 - 4:08 مساءً
هكذا فاوضت الحيطي سرا مسؤولي شركة فرنسية عملاقة من اجل تصدير أطنان الأزبال المسرطنة الى المغرب

خلافا لبيان وزارة البيئة بخضوض فضيجة النفايات الايطالية ، وما قالته حكيمة الحيطي خلال استضافتها في قناة دوزيم، في
من كون النفايات الايطالية  التي يستوردها  المغرب من اجل استعمالها في افران معامل الاسمنت، وان هذه النفايات تتكون من البلاستيك والورق…كشفت يومية” الاخبار” ليوم الاثنين، حقائق صادمة في كون هذه المواد تصيب بالسرطان باعتراف من منظمة الصحة العالمية.

واكدت ” الاخبار” ان الوزيرة الحيطي فاوضت بشكل سري مسؤولي شركة فرنسية عملاقة من اجل تعزيز تواجدها بالمغرب عبر تصدير نفايات العجلات المطاطية وحرقها بمعامل الاسمنت..”رغم ان النفايات تعتبر مسرطنة وسامة بشهادة منظمة الصحة العالمية.
وتشير المعطيات حسب الجريدة الى كون حكيمة الحيطي التي تعتبر مسؤول في كوب 22، وجهت دعوة الى كبار مسؤولي الشركة الفرنسية حيث استقبلت مشؤولي الشركة بوزراتها…

تفاصل اخرى في ” الاخبار عدد الاثنين

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: كل أخبار السياسة بالمغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.