اليوم الثلاثاء 6 ديسمبر 2016 - 3:57 مساءً
أخر تحديث : الجمعة 2 سبتمبر 2016 - 2:16 مساءً

بعدما فضحته”سياسي”: عامل سلا يوجه استفسارا لرئيس مقاطعة احصين المنتمي للعدالة والتنمية

علمت ” سياسي”، ان  عامل عمالة سلا وجه  استفسارا عاجلا لرئيس مقاطعة احصين “يوسف الغربي” المنتمي لحزب العدالة و التنمية حول مقال نشر بجريدة “السياسي” الالكترونية تحت عنوان “فضيحة بمجلس مقاطعة احصين بسلا الذي يقوده يوسف الغربي عن حزب العدالة و التنمية”.

مصادرنا تقول ان ” السيد عامل مدينة سلا دخل على الخط بعدما نشر موقعنا” سياسي” خروقات رئيس مجلس مقاطعة أحصين الذي قام بمنح دعم مادي يدخل في إطار دعم المخيمات الصيفية إلى الجمعيات المحلية التابعة إلى تراب المقاطعة، في حين خصصه لجمعية” طلائع اطفال المغرب” التي  لا تنشط بتراب مقاطعة احصين وتابعة إلى حزب التقدم والاشتراكية.

ويأتي استفسار السيد عامل مدينة سلا بعدما بلغ الى علمه ان رئيس مقاطعة احصين منح دعما ماديا لفائدة احدى الجمعيات الخارجة على النفوذ الترابي لمجلس مقاطعة احصين في اطار دعم المخيمات الصيفية على حساب الجمعيات المحلية التابعة لنفوده .

كما طالب السيد العامل  ئيس المقاطعة بموافاته في اقرب الاجال بايضاحات حول الموضوع خصوصا ان جمعيات المجتمع المدني بقرية اولاد موسى استنكرت محابات رئيس المقاطعة لجمعية تابعة لحزب الكتاب واعتبر الدعم يدخل في إطار تقوية الحليف الاستراتيجي للعدالة و التنمية انتخابيا ضدا عن القانون، المصادر الجمعوية عبرت ل”لسياسي” عن ارتياحها التام بعد تدخل السيد العامل الذي سيرجع الامور الى نصابها بعدما توالت فضائح مجلس مقاطعة احصين.

انظر مقال ” سياسي”

فضيحة بمجلس مقاطعة أحصين بسلا الذي يقوده يوسف الغربي عن حزب العدالة و التنمية

أوسمة : ,

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.