اليوم الأربعاء 7 ديسمبر 2016 - 4:23 مساءً
أخر تحديث : الجمعة 4 نوفمبر 2016 - 3:40 مساءً

تصفيات مونديال 2018: مدرب اليابان يحذر لاعبيه من منتخب السعودية

حذر البوسني وحيد خليلوزيتش مدرب منتخب اليابان لكرة القدم لاعبيه من المواجهة المرتقبة مع منتخب السعودية في 15 نونبر الجاري برسم الجولة الخامسة من الدور الحاسم للتصفيات الاسيوية المؤهلة الى مونديال 2018 في روسيا.

وتتصدر السعودية تحت اشراف المدرب الهولندي بيرت فان مارفيك ترتيب المجموعة الاولى برصيد 10 نقاط من 3 انتصارات وتعادل واحد، بفارق نقطتين أمام استراليا و3 نقاط امام اليابان، فيما تحتل الامارات المركز الرابع برصيد 6 نقاط، والعراق المركز الخامس برصيد 3 نقاط، وتايلاند المركز الاخير من دون رصيد.

ويتأهل أول وثاني كل من المجموعتين الاسيويتين في الدور الحاسم الى نهائيات كأس العالم، ويلعب صاحبا المركز الثالث ملحقا اسيويا على أن يقابل المتأهل منه في ملحق آخر رابع ترتيب منطقة الكونكاكاف (امريكا الشمالية والوسطى والكاريبي).

وقال خليلوزيتش اليوم الجمعة لدى اعلان التشكيلة التي ستواجه السعودية في سايتاما “نحن نعلم انه يجب ان نفوز” ، مضيفا “لكننا نعرف ايضا ان السعودية اقتنصت العديد من الأخطاء الحرة وضربات الجزاء. 50 بالمئة من اهدافها جاءت بهذه الطريقة، فهم متخصصون في الحصول على الضربات الحرة”.

وتابع المدرب البوسني-الفرنسي “لقد ظلمنا كثيرا في المباريات الاخيرة وضربات الجزاء كلفتنا كثيرا، ويجب ان انبه اللاعبين الى ذلك هذه المرة لانه يجب ان نفوز بالمباراة”.

وتلقت اليابان هدفين من ضربتي جزاء، الاول حين خسرت على ارضها امام الامارات 1-2 في بداية منافسات الدور الثالث، والثانية حين تعادلت مع استراليا بطلة اسيا 1-1 في ملبورن.

وأوضح خليلوزيتش “منتخب السعودية يتطور، المنتخبات العربية تتحسن من الناحية الفنية ومن كافة جوانب اللعبة، ولديها النوعية ولذلك يجب ان نقدم مستوانا”.

وتلتقي اليابان مع سلطنة عمان وديا في 11 من الشهر الجاري في كاشيما قبل مواجهة السعودية.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.