اليوم الخميس 8 ديسمبر 2016 - 4:06 مساءً
أخر تحديث : الثلاثاء 29 نوفمبر 2016 - 8:13 صباحًا

كرانس مونتانا يعود إلى الداخلة للسنة الثالثة على التوالي

نظم منتدى كرانس مونتانا دورتيه الأخيرتين حول أفريقيا والتعاون جنوب_جنوب بمدينة الداخلة، تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس. وعرف الحدثان الاستثنائيان نجاحا باهرا بحضور أكثر من 2000 مشارك، يمثلون أزيد من 150 دولة، و500 صحافي وصحافية يمثلون وسائل إعلام من مختلف أنحاء العالم.
ويعود هذا النجاح بالتأكيد لكون مدينة الداخلة أضحت مختبرا لأفريقيا الغد!

وجاء في الندوة الصحفية التي عقدها منظمو المنتدى، ” إن الترحيب الحار الذي لقيه منتدى كرانس مونتانا، خاصة من طرف ساكنة الداخلة، وموجة التعاطف الكبير التي تلته من قبل صناع القرار الذين قدموا من مختلف أنحاء العالم، قد أقنعانا بأن مهمة منتدى كرانس مونتانا في الداخلة لم تنته بعد. ولهذه الغاية سيتم عقد المنتدى حول أفريقيا والتعاون بين جنوب-جنوب مرة أخرى في الداخلة ما بين 16 و21 مارس 2017.
ومرة أخرى ستجمع هذه الدورة الثالثة صناع قرار كبار من العالم بأسره وستمكن من:
• فتح المجال لتفكير معمق حول أفريقيا والقرن 21، والدور المُهيكل للمغرب والإمكانيات الهائلة للتعاون جنوب-جنوب مع التركيز على اندماج الدول الجزرية الصغيرة؛
• إبراز السياسات الاستباقية التي تقترحها المملكة المغربية من أجل تنمية الأقاليم الجنوبية، والتي تجعل اليوم من مدينة الداخلة نموذجا يُحتدى لدول أفريقيا؛
• توفير إمكانية الحوار الواقعي لمواطني الأقاليم الصحراوية مع الفاعلين السياسيين والاقتصاديين من العالم بأسره.
لقد احتلت أفريقيا دائما مكانة مركزية في أنشطة منتدى كرانس مونتانا، لأنه مقتنع بأن هذه القارة تمثل أملا جميلا في عالم مليء بالفوضى. كما حظيت السياسات الطموحة التي أطلقتها المملكة المغربية باهتمام خاص من طرف كرانس مونتانا الذي عبر عن رغبته في مواصلة التزاماته في إطار التعاون المستدام.
في الواقع، المنتدى مقتنع بأن مدينة الداخلة تشكل مثالا تنمويا يُحتدى لكل دول أفريقيا، وأنه من خلال هذا النموذج، يُسلط الضوء على دور المملكة بصفتها مركز الثقل الأفريقي فيما يخص التعاون جنوب-جنوب. ومن المؤكد أن هذه الدورة الجديدة للمنتدى تشكل تكريسا لموقع الداخلة على خارطة العالم في السياسة والأعمال، وبصفتها موقعا فريدا وأصيلا يؤكد أنه كلما توفرت رؤية واضحة فإن كل النجاحات تصبح ممكنة.
وعليه، فإن منتدى كرانس مونتانا سيعود بكل حماس وتصميم لمدينة الداخلة سنة 2017.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.