اليوم الثلاثاء 6 ديسمبر 2016 - 12:06 مساءً
أخر تحديث : الجمعة 4 نوفمبر 2016 - 3:52 مساءً

محكمة تركية تقرر سجن رئيسي اكبر حزب مؤيد للاكراد ومقتل 8 بانفجار في دياربكر

قررت محكمة تركية وضع رئيسي حزب الشعوب الديموقراطي المؤيد للأكراد قيد الاحتجاز الاحتياطي في إطار تحقيق متعلق ب”مكافحة الارهاب” على علاقة بحزب العمال الكردستاني، بعد ساعات على انفجار قوي يحمل بصمات حزب العمال الكردستاني اسفر عن سقوط ثمانية قتلى ومئة جريح.

وقررت محكمة في دياربكر وضع صلاح الدين دميرتاش وفيغان يوكسك داغ فضلا عن ثلاثة من الحزب قيد الاحتجاز الاحتياطي حسبما افادت وكالة انباء الاناضول، بعد ان كانوا اوقفوا ليل الخميس الجمعة ما اثار انتقادات شديدة من الاتحاد الاوروبي.

ودان حزب الشعوب الديموقراطي في بيان الجمعة توقيف رئيسيه وعدد من نوابه، معتبرا ان ذلك يشكل “نهاية للديموقراطية” في تركيا.

ويأتى توقيف رئيسي “حزب الشعوب الديموقراطي” ليل الخميس الجمعة مع 11 نائبا في اطار عملية غير مسبوقة ضد القوة السياسية الثالثة في البلاد، بينما تشهد تركيا حملة تطهير للمعارضين تشنها السلطات مغتنمة حال الطوارئ التي فرضت بعد محاولة الانقلاب على الرئيس رجب طيب اردوغان ونسبت الى الداعية فتح الله غولن.

وخلال جلسة الاستماع الى رئيسي الحزب، اسفر انفجار سيارة مفخخة امام مبنى للشرطة في مدينة دياربكر عن مقتل ثمانية اشخاص على الاقل بينهم شرطيان، واصابة مئة اخرين بجروح، حسب السلطات.

واتهم رئيس الوزراء بن علي يلدريم حزب العمال الكردستاني الذي تصنفه كل من انقرة وواشنطن وبروكسل بأنه “ارهابي”، بالمسؤولية عن الانفجار.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.