اعتقال عدة اشخاص في عملية ضد جهاديين في جنوب فرنسا

– جرت عدة اعتقالات الثلاثاء في لونيل بجنوب فرنسا خلال عملية لمكافحة الجهاديين نفذتها وحدات النخبة في الشرطة والدرك الفرنسيين, على ما افادت مصادر قريبة من الملف الثلاثاء.

وبحسب السلطات الفرنسية فان حوالى عشرين شابا من هذه المدينة البالغ عدد سكانها 26 الف نسمة انضموا منذ الصيف الى القتال في صفوف الجهاديين في سوريا حيث قتل ستة منهم تتراوح اعمارهم بين 18 عاما و30 عاما منذ تشرين الاول/اكتوبر.

والعملية التي باشرها عناصر النخبة في الشرطة والدرك في الساعة الثامنة صباحا تغ لا تزال متواصلة, على ما افادت صحافية في وكالة فرانس برس.

وروى احد سكان مبنى في وسط المدينة انطلقت منه العملية “وصلت عدة سيارات مدنية خرج منها رجال ملثمون وخلعوا ابواب شقق في المبنى” مضيفا “وضعوا فوهة بندقية على صدغي طوال الوقت … وفي نهاية المطاف اعتقلوا الجار فوق شقتي, سعيد”.

وقال شاهد اخر “طرحوني ارضا وضربوني واقتادوا شقيقي”.

وعرض رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس الاسبوع الماضي مجموعة من التدابير لمكافحة الارهاب بعد اعتداءات باريس التي نفذها جهاديون واوقعت 17 قتيلا, مشددا على انه يتعين على اجهزة الامن بصورة خاصة مراقبة ثلاثة الاف شخص بينهم حوالى 1300 لضلوعهم في شبكات لارسال جهاديين الى سوريا والعراق.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*