البام يفشل في التغلغل في الصحراء

عرف  المؤتمر الجهوي للحزب بجهة العيون بوجدور الساقية الحمراء، الذي عقد يوم الجمعة حضور ضعيف للاعضاء حزب التراكتور، حسب ما عاينت ذلك الوطن24.

وهو ما يعني حسب المتتبعين للمشهد السياسي بالصحراء في كون البام فشل في التغلغل في الاقاليم الجنوبية، باعتبار احزاب الاستقلال والاتحاد والحركة لهم امتدادات في الجنوب، وينتمي لهم كبار الناخبين.

المؤتمر الجهوي، تميز بالكلمة التي القاها محمد المعزوز عضو المكتب السياسي، والمسؤول عن السياسات العمومية بحزب الأصالة والمعاصرة، الذي جدد التأكيد على أن الحزب يجدد اللقاء اليوم مع مناضلاته ومناضليه بجهة العيون بوجدور الساقية الحمراء، لقاء أساسه مواطناتي، خاصة في ظل الظروف التي تمر بها بلادنا في الفترة الآنية على عدة مستويات. وأضاف المعزوز أن الرهان اليوم الذي يعقد هو التأسيس لمرحلة نضالية جديدة تعطي للحزب القوة لاكتساح الساحة السياسية والاجتماعية، من منظور التشبث بتقرير المجلس الاقتصادي والاجتماعي، وتفعيل كل التوصيات التي وردت في هذا الإطار.

10952128_923893357629167_6838651284132800546_n

المعزوز شدد في ذات الكلمة على أن هناك إشكاليات لا تقبل التأجيل في مقاربتها وإيجاد الحلول لها، وعلى رأسها قضية البطالة في صفوف حاملي الشواهد العليا من أبناء المناطق الجنوبية، واعتبر المعزوز في هذا الإطار على أن النموذج التنموي لهذه المناطق يجب أن يقوم على سياسات عمومية بديلة ومحاربة الريع والامتيازات، إنصافا للساكنة التواقة إلى توازن اجتماعي حقيقي يمكن أبناءها من تجاوز معضلات البطالة والتهميش شباب والنساء، ويساهم في الحد من الفوارق الاجتماعية.

وقال المعزوز إن الرهان الأساسي اليوم بالمناطق الجنوبية هو الدعم المباشر للفئات الأكثر فقرا وهشاشة، والحد من آفة المحاباة المبطنة لاقتصاد الريع وطمس النخب الفاعلة القادرة على بناء الأفكار وممارسة دلائل الشفافية والنزاهة قطعا مع طغيان لوبيات العائلة ودوران النخب التقليدية حول نفسها.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*