توقيف السكتيوي سنة كاملة وتغريمه 50 ألف درهم بعد أحداث مباراة “لوصيكا” والحسنية


أخر تحديث : الأربعاء 22 أبريل 2015 - 1:11 مساءً
توقيف السكتيوي سنة كاملة وتغريمه 50 ألف درهم بعد أحداث مباراة “لوصيكا” والحسنية

أصدرت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، أقصى عقوبة توقيف في حق عبد الهادي السكتيوي، المدرب الحالي لحسنية أكادير، وحددت في سنة كاملة، ستة أشهر منها موقوفة التنفيذ، وتغريمه مبلغ 50 ألف درهم، بعد الأحداث اللارياضية التي قام بها بمجرد طرد المهدي أوبيلا، في الأنفاس الأخيرة من مباراة فريق ممثل سوس، أمام أولمبيك خريبكة، والتي انتهت يوم (السبت) الماضي، بملعب الفوسفاط، بتفوق أصحاب الأرض بهدفي رشيد تيبركانين، (د09)، ونجيب كومية، (د45)، مقابل واحد لنور الدين الكرش، (د22).ذ

     وتلقت جامعة الكرة تقريرا مفصلا عن الأحداث التي اقترفها قرارها المدرب عبد الهادي السكتيوي، من طرف الحكم عادل زوراق، المنتمي لعصبة الغرب، بدعوى أنه اقتحم أرضية ملعب مركب الفوسفاط دون إذن منه، وشتم وترهيب وتهديد حكم مباراة أولمبيك خريبكة وحسنية أكادير، ورفضه الامتثال لأوامر الحكم، إضافة إلى تصريحاته غير اللائقة في حق الجامعة الملكية المغربية، كما اعتبر تصرفه بغير رياضي واستفزازي ومخالف لأخلاقيات الرياضة.

     وعاش عبد الهادي السكتيوي حالة من الهستيريا عندما توجه بانفعال نحو الحكم عادل زوراق، في مشهد غير لائق، خاصة أن البطاقة الثانية كانت مستحقة للمهدي أوبيلا الذي تدخل بخشونة في اتجاه القدم اليمنى لمحمد عسكري، (د90)، بدليل أن اللاعب المطرود لم يقم بأية ردة فعل في اتجاه حكم الساحة، لتتحول أرضية ملعب الفوسفاط إلى مشاداة كلامية، وتعصب، واحتجاجات قوية نتج عنها توقيف النزال لدقائق، مما تطلب الأمر تدخل إبراهيم البزغودي، ورشيد تيبركانين، والحارس هشام لمجهد لفك النزاع، لكن الأمور زادت عن حجمها في حجرات الملابس، وكادت أن تتحول إلى ما لا يحمد عقباه.

     يشار إلى أن نتيجة حسنية أكادير لا تعنيه سواء في الصراع على اللقب أو البحث عن الانعتاق من النزول، لأنه اطمأن منذ دورات على مكانته مع الكبار، والضحية الفريق السوسي ومعه اللاعبون بعد التوقيف القاسي الذي طال المدرب عبد الهادي السكتيوي، وسيستمر معه إلى الموسم المقبل.

 

 

    

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.